نتائج مفزعة عن خسائر السكك الحديد: 60 مليار جنيه ديون وخسائر
هيئة السكك الحديد

صرح نائب وزير النقل والمواصلات الدكتور عمرو شعث، إن سكك حديد مصر احتفلت خلال هذا العام 2018 بمرور مائة وستة وستون عاماً على إقامتها، وأضاف “هناك قطارات في جمهورية مصر العربية مازالت تعمل وعُمرها أكثر من خمسة وأربعون عاماً، وهذا لا يحدث على مستوى العالم”.

وأضاف نائب وزير النقل والمواصلات إلى إن قلة الإمكانيات المالية تجعل سكك حديد مصر تلجأ إلى إصلاح القطارات وتعمل على دعمها وتطويرها بشكل دائم، وأشار “إلي أنه يتم تطوير الأسطول المتاح خلال الوقت الراهن”.

وصرح إلى أنه قد تم التعاقد مع “الهيئة العربية للتصنيع” المتمثلة في مصنع سيماف من أجل العمل على تطوير مائتين عربة قطار على أن يتم تطويرها بشكل تام وشامل.

وأوضح إلى أنه تم اختيار مائتين عربة من عربات القطارات من أجل الضواحي، وأضاف “اختارنا عربيات الضواحي بتاعت الناس الغلابة إللي قولنا نهتم بيهم ونحسسهم بتحسين الخدمة بشكل سريع”.

وأكد على وجود مسارا آخر، وهو أن يتم  شراء عربات للقطارات جديد إلى جانب شراء جرارات جديدة، وأكد أنه خلال شهر سبتمبر من العام السابق 2017، قد تم التوقيع على عقد من أجل تورد مائة جرار جديد، بالإضافة إلى تصليح ثمانين جرار من الموجودين خلال الوقت الراهن، إلى جانب دخول مائة وثمانين جرار في منظومة السكة الحديد خلال الفترة القادمة.

كما أكد على أنه تم التعاقد خلال الفترة السابقة على توريد ما يقارب من ألف ومائتين عربة، حيث قال “الحقيقية دي صفقة محصلتش في تاريخ السكك الحديدية، والتكليفات كانت واضحة من رئيس جمهورية مصر العربية عبد الفتاح السيسي من أجل تغيير منظومة السكك الحديدية من حلول شهر يونيو لعام 2020م.

وأوضح “إن خسائر وديون هيئة سكك حديد مصر قد تجاوزت الستين مليار جنيهاً مصرياً، وهناك خطة طموحة من أجل تطوير شبكة السكك الحديدية بتكلفة تصل إلى مائتين مليار جنيهاً مصرياً”.

أقرا المزيد  سكك حديد مصر تستجيب لمطالب القومي لشؤون الإعاقة