«حقوق المنصورة» تفصل طالب «واقعة الحضن» عامين دراسيين

قرر مجلس التأديب في كلية الحقوق بجامعة المنصورة ، اليوم الإثنين الموافق 14 يناير من العام الحالي 2019 ، فصل الطالب صاحب «واقعة الحضن» داخل الحرم الجامعي لمدة عامين دراسيين ، بداية من هذا العام ، نظرا لخروجه عن الأعراف والقيم والمبادئ الجامعية.

الدكتور شريف خاطر ط عميد كلية الحقوق في جامعة المنصورة ، قال إن الطالب يحق له التقدم بتظلم على القرار ، ويحق للمجلس النظر فيه ، وإما أن يخففه أو يبقي عليه ، لافتا إلى أن القرار صدر بعد تحقيقات مفصلة ، ومواجهة الطالب بالفيديوهات المنتشرة والمتداولة على «فيس بوك» ، حيث اعترف الطالب أنه لم يعلم أن هذا السلوك خاطئ داخل الجامعة.

وكان فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف ، طالب اليوم الإثنين الموافق 14 يناير من العام الحالي 2019 ، مجلس التأديب الأعلى للطلاب في جامعة الأزهر ، بإعادة النظر في العقوبة التي وقعها بحق إحدى طالبات كلية الدراسات الإسلامية والعربية في المنصورة ، لإقدامها على تصرف غير مقبول ، خلال وجودها خارج مقر الجامعة ، بما يمس تقاليدنا الدينية والشرقية ، حيث دعا مجلس التأديب الأعلى للطلاب في جامعة الأزهر ، بأن يضع في اعتباره حداثة سن الطالبة ، والحرص على مستقبلها التعليمي ، وأن يؤدي واجبه في النصح والإرشاد قبل اللجوء لفرض العقوبات ، وذلك بعد أن قررت جامعة الأزهر ، فصل طالبة في كلية اللغة العربية فرع الجامعة في المنصورة نهائيا ، صاحبة واقعة الحضن.

من جانبه ، قال الدكتور أشرف البدويهي ، نائب رئيس جامعة الأزهر لفرع البنات ، إن الجامعة سوف تنظر في قرار مجلس التأديب بشأن عقوبة طالبة المنصورة ، وذلك استجابة لطلب فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف.