أخبار مصر

إشادة بطلب الإحاطة المقدم لتثبيت العاملين في هيئة محو الأمية

Advertisements
Advertisements

صرح الخبير التعليمي الدكتور مجدي حمزة، عن إعجابه بطلب الإحاطة الذي تقدمت به البرلمانية زينب علي سالم، حول تثبيت العاملين في هيئة محو الأمية وتعليم الكبار، وعلق “أنها فكرة جيدة تحتاج إلى ضوابط ومجهود لكي تلاقي النجاح”.

وأشار الدكتور مجدي حمزة، “إن الاهتمام بالعاملين داخل هيئة محو الأمية، والعمل على تحسين مناخ عملهم، وتثبيتهم في الهيئة، يجعلهم يستقيمون في عملهم، ويحاولون بذل مزيد من الجهد من أجل تخريج دفعات كثيرة من الأميين، ما يترتب عليه القضاء على مشكلة الأمية في وقت وجيز”.

Advertisements

وأكد أنه في حال إقرار البرلمان المصري وتنفيذه لهذا المقترح، سوف يحفز كافة العامل في هيئة محو الأمية على تقديم أفضل ما لديه، حيث أن الحافز له عائد إيجابي على صاحبه”.

وأضاف الخبير التعليمي إلى “أن رئيس هيئة محو الأمية وتعليم الكبار دائم السعي من أجل القضاء على محو الأمية في جمهورية مصر العربية، وذلك بالتعاون مع كافة المؤسسات العاملة في الدولة المصرية”.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن النائبة زينب علي سالم، قد قدمت بطلب إحاطة إلى البرلمان بشأن “تثبيت العاملين في هيئة محو الأمية وتعليم الكبار”، أثناء فعاليات اجتماع لجنة القوى العاملة بالبرلمان المصري أمس الاثنين.

أقرا المزيد برلماني يطالب لحماية المستهلك باتخاذ الإجراءات ضد شركة فيليب موريس

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي