10 معلومات وافية عن الطائرة المصرية المفقودة التابعة لـ«مصر للطيران»
الطائرة المصرية المفقودة

تلقت وزارة الطيران المدني صباح اليوم الخميس بلاغاً يفيد باختفاء طائرة مصرية كانت قادمة من العاصمة الفرنسية باريس تحديداً من مطار “شارل ديجول” الفرنسي، متوجهة إلى مطار القاهرة الدولي في مصر، وقد أكد بيان وزارة الطيران الصادر صباح اليوم بشأن اختفاء الطائرة المصرية، بأن الطائرة كانت قد فقدت الاتصال بأجهزة الرادار بعد دخولها المجال الجوي المصري بـ10 دقائق.

وللعلم كان من المنتظر أن تصل الطائرة المصرية المفقودة إلى مطار القاهرة الدولى في تمام الساعة الرابعة فجراً، إلا أنهفور الاعلان عن اختفاء الطائرة قامت وزارة الطيران المدني بتشكيل غرفة عمليات على الفور بالتنسيق مع وزارة الطيران الفرنسية لكى يتسنى لها متابعة تداعيات وأسباب اختفاء الطائرة المصرية.

10 معلومات للتعريف عن الطائرة المصرية المفقودة

  • نوع الطائرة المفقودة:

تحمل الطائرة المصرية المفقودة رقم MS804، وتصنّف ضمن طراز الآيرباص 320، وطبقاً لتصريحات شركة “مصر للطيران”، والجهات المسئولة في مطار “شارل ديجول” الفرنسي، فإن الطائرة المفقودة كانت في أفضل حال فنياً وتقنياً، وأن تاريخ الصنع يرجع إلى سنة 2003  طبقاً لتصريحات مصادر مسئولة في شركة “مصر للطيران”.

  • عدد الركاب وجنسياتهم:

كانت الطائرة المصرية المفقودة تقل 66 راكباً، منهم (30 راكبا مصرياً، 15 راكبا فرنسياً، وعدداً من الجنسيات الأخرى العربية والأجنبية )، ومن بين الركاب أيضا 10 أفراد من طاقم الطائرة.

  • موعد إقلاع الطائرة من مطار شارل ديجول واختفائها:

قامت الطائرة بالاقلاع من مطار “شارل ديجول” في تمام الساعة 23:09 بتوقيت باريس، وفقدت الاتصال بأجهزة الرادار في تمام الساعة 2:45 بتوقيت القاهرة.

  • مكان اختفاء الطائرة:

كانت الطائرة المصرية المفقودة تطير على ارتفاع 37 قدم قبل اختفائها، وقد اختفت تماما بعد دخولها المجال الجوي المصري بحوالى 10 ميل، أي بعد أن قامت بالدخول إلى المجال الجوى المصرى بحوالى ـ10 دقائق، فوق مياه البحر المتوسط.

  • كفاءة طاقم الطائرة المصرية المفقودة:

كما قامت مصادر مسئولة في مصر للطيران بالثناء على طاقم الطائرة، حيث أكدت مصادر مسئولة بأن عدد ساعات الطيران لقائد الطائرة 6275 ساعة من بينها 2101 ساعة على طائرات من نفس طراز الطائرة المصرية المفقودة.

  • أسباب اختفاء الطائرة:

لم يستبعد بيان الطيران المدني أن تكون الطائرة قد تحطمت في الجو نتيجة حدوث عطل تقني أو حدوث عمل إرهابي، إلاّ أن الجهات المسئولة قد اعلنت أنها لم تتوصل بعد لأسباب اختفاء الطائرة، كما أنها لم تؤكد تحطمها نظراً لعدم قيام فرق البحث بالعثور على حطام الطائرة حتى الآن.

  • آخر اتصال للطائرة:

كان آخر اتصال قام به ربان الطائرة بوزارة الطيران قبل اختفائها بـحوالى 10 دقائق، كما أكدت مصادر يونانية بأنها لم تتلقَ أى استغاثة من قائد الطائرة قبل اختفائها كما تداولت بعض وسائل الإعلام.

  • ردود الأفعال الفرنسية:

قامت نيابة باريس بفتح تحقيق من اجل بحث تداعيات الطائرة المصرية المفقودة على الفور، دون استبعاد أي فرضة وراء اختفائها.

  • ردود الأفعال المصرية:

وفيما يختص بالجانب المصري قام النائب العام “نبيل أحمد صادق” باصدار أوامر بفتح تحقيق عاجل أيضاً، بالاضافة إلى متابعة رئيس الجمهورية “عبد الفتاح السيسي” ورئيس الوزراء المهندس “شريف اسماعيل” لتداعيات الطائرة المصرية المفقودة عن كثب.

  • أهالي الركاب:

كما قامت وزارة الطيران المدني بالدفع بـ10 سيارات إسعاف لمطار القاهرة الدولي من أجل متابعة حالة أهالي ضحايا الطائرة المصرية المفقودة، كما قام وزير الطيران المدني بتخصيص تذاكر مجانية لأهالي ركاب الطائرة الفرنسيين حتى يتسنى لهم متابعة التحقيقات، و تيسير كافة إجراءات استضافتهم في مصر لحين معرفة كافة المعلومات عن اختفاء الطائرة.