الخميس 21 سبتمبر يوافق رأس السنة الهجرية الجديدة
الخميس 21 سبتمبر يوافق رأس السنة الهجرية الجديدة

قامت الحكومة المصرية بنشر موعد العطلة الرسمية لرأس السنة الهجرية، حيث أنه يتبقى القليل من الايام ويتم الانتهاء من السنة الهجرية الحالية أي سنة 1438 هجريا وتبدأ سنة 1439 هجريا، والجدير بالذكر أن التقويم الهجري قد ابتدأ في اليوم الذي شهد هجرة النبي محمد وكان بصحبته أبي بكر الصديق.

وقد كانت هذه الهجرة هي البداية في تأسيس الدولة الإسلامية التي امتدت لمئات السنوات بعد ذلك، وبعد هذه الهجرة بدأت الفتوحات الإسلامية مما تسبب في انتشار الدين الإسلامي فى ربوع الأرض، وقد كانت الهجرة من مكة إلى يثرب والتي سُميت بعد ذلك بالمدينة المنورة، وقد شهدت هذه المدينة “المدينة المنورة” بعد ذلك بناء الدولة الإسلامية وإطلاق قوافل الدعوة إلى كل ملوك الأرض، وتم دعوتهم إلى الإسلام.

ويرجع إعتماد التقويم الهجري إلى القرار الذي أخذه الخليفة عمر بن الخطاب ثاني الخلفاء الراشدين وذلك بعد أن قام باستشارة بقية الصحابة في زمن خلافته، والجدير بالذكر أن الهجرة بعد ذلك استمرت حيث أن كل من كان يدخل في الإسلام يهاجر إلى المدينة المنورة، حيث كانت الهجرة واجبة على المسلمين.

ويذكر أن هذا اليوم يشهد في مصر والدول العربية احتفالات كبيرة وخاصة ومبهجة، ويعد رأس السنة الهجرية في مصر موسم من مواسم الاحتفالات يتم فيه شراء الحلوى، وتجهيز المأكولات الخاصة، ويتم فيه الاجتماع بين الأسر والأقارب، وأهم ماقد يميز ويجعل فيه الكثير من الاحتفالات هو انه من الأيام المقررة ضمن الإجازات الرسمية، حيث أن رأس السنه الهجرية يصبح إجازة يحصل عليها الموظفين في كلا من القطاع الحكومي والعام، وأيضا في القطاع الخاص، بأجر كامل.

وقد قام رئيس الوزراء المصري المهندس شريف إسماعيل بالتصريح عن أن الحكومة قررت منح الموظفين في القطاع العام، الحكومي، والقطاع الخاص، إجازة بأجر كامل، وتم تقرير هذه العطلة في يوم الخميس المقبل الموافق 21 سبتمبر 2017، وقد صرحت هيئة المساحة العامة المصرية بأن شهر ذي الحجة الحالي سوف يكون 29 يوماً فقط، وأن يوم الخميس المقبل الموافق 21 سبتمبر سوف يوافق غرة شهر المحرم، الذي يعد بداية رأس السنة الهجرية الجديدة 1439.