التاريخ يشهد: مصر تنقذ العالم 3 مرات من المجاعة
مصر

قال سعيد بن هلال أن مصر لها العديد من المواقف المشرفة التي ظهرت على مر العصور، فهي أم الدنيا الذي عملت على إغاثة العبيد وتم تصوير في العديد من كتب التاريخ ، حيث ان خير مصر قد امتد إلى المدن الأخرى، حيث كثير ما مدت مصر العون من اجل اطعام الدول الأخرى، لأن البضائع والخيرات المصرية كانت تفيض على تلك البلدان.

وقد قال الجاحظ إن الشعب المصري يمتلك من كل الأشياء الجيدة الموجودة في كل بلد، حتى لو كان بينها وبين دول العالم مع سور لن يخدث لها اي ضرر.
ومن اهم المواقف التي من خلالها مصر استطاعت ان تنقذ العالم من الجوع هم:
1 – عام رمادا
المسلمون في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه قد عانوا من الجوع حيث قد أصابتهم مجاعة أكلت الأخضر واليابس وسأل الفاروق عمر الخطاب والي مصر عمرو بن العاص وذلك كون مصر دولة مانحة ان يعطي بعض الموارد من أجل إنقاذ الامر في العاصمة الإسلامية وبناء على هذا الطلب فقد أرسل عمرو بن العاص قافلة من المواد الغذائية، تبدأ في المدينة المنورة وتنتهي في مصر، حيث قام المصريون باعطاء أموالهم، من اجل منح الطعام والغذاء للعاصمة الإسلامية وقتها.

2- بلاد الشام وفلسطين
كانت مجاعة بلاد الشام وفلسطين، وأحيانا الجفاف في الشرق الأوسط كله، بدو هذه المناطق يأتون إلى مصر ليأخذوا الحبوب المخزنة من قبل يوسف عليه السلام، لمجاعة هذه الأيام الصعبة.

3- انقاذ كلا من إنجلترا وبلجيكا
دفعت مصر المال إلى كل من إنجلترا وبلجيكا وذلك من اجل إنقاذ بلجيكا من الجوع ودعم انجلترا في الحرب، حيث أرسل السلطان فؤاد الأول، سلطان مصر، أموالا من 1918 إلى 1920، تقدر ب 3 ملايين فرنك فرنسي لإنقاذ الشعب البلجيكي من الجوع والسل من خلال لجنة الإغاثة البلجيكية.
وكان هذا أعلى تبرع لبلجيكا حتى أن الملك ألبرت والملكة إليزابيث زارا من مصر مباشرة بعد الحرب العالمية لتقديم الشكر للشعب المصري واستقلت استقلال القطار لأول مرة في حياتهم، حيث أن مصر هي ثاني دولة في العالم لدخول قطار السكك الحديدية، أن بلجيكا تصل إلى التقدم الهائل الذي كانت مصر تعيش في ذلك الوقت.

إقرأ ايضا تعرف على 6 نصائح للحفاظ على “باقة الإنترنت”