أكمل قرطام ومحمد فؤاد يسحبون استقالتهم من البرلمان … واستقبال بالأحضان من النواب
مجلس النواب في انعقاده الثاني

أحداث جديدة شهدها البرلمان خلال الأربعة والعشرين ساعة الأخيرة، وهذا بعد أول اجتماع تم للجنة العامة للبرلمان من خلال دور الانعقاد الثالث لها حيث تم خلال هذا الانعقاد الموافقة بالقرار الذي أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي بإعلان حالة الطوارئ على أن تكون لمدة ثلاثة أشهر في البلاد، كما تم أيضا الموافقة على طلب الاستقالة المقدم من النائبين محمد فؤاد وهو المتحدث الرسمي باسم حزب الوفد و النائب أكمل قرطام رئيس حزب المحافظين وقد قاموا بتقديمها خلال الانعقاد الثاني للبرلمان..

وبالرغم من أنه تم قبول الاستقالة المقدمة من النائبين محمد فؤاد وأكمل قرطام ، إلا أن هناك الكثير من الأمور التي اختلفت أثناء قيام أعضاء المجلس بالتصويت على هذا القرار خلال جلستي البرلمان الذي أقيم أمس واليوم .

حيث أن خلال الجلسة التي أقيمت أمس قام النائب أكمل قرطام، بالإعلان عن سحب استقالته من عضوية البرلمان، وكان ذلك أمام الجلسة العامة للبرلمان التي تقوم بالنظر فيما يخص استقالته.

ومن جانبه قام رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال بالتأكيد على أنه يعتز باستمرار وجود النائب أكمل قرطام في المجلس و قيامه بسحب استقالته وقد قام بطلب الاعتذار منه للمجلس عما قام به في حق المجلس، بجانب قيامه برد كرامة المجلس والأعضاء، حيث رد اكمل على الدكتور على عبد العال قائلا ” لا يادكتور على ما قمت به فهو كلام علمي وانا بقدم الشكر للنواب من قام بالموافقة أو رفض الاستقالة ، وانا لم اتجاوز الغلط مع البرلمان”

وبعد ان قام المجلس بالموافقة على سحب الاستقالة قام بعض النواب بتقديم التحية بالاحضان لنائب قرطام وقد قال قرطاج خلال أن كل الأعضاء وطنيون كما ان الدكتور على عبد العال يعاملنا مثل أبنائه وهذا ما يجعل دائما الخلاف ودي.

وفي نفس السياق تم التعامل مع النائب محمد فؤاد حيث قام اليوم خلال الجلسة بتراجعه في الاستقالة الذي قام بتقديمها للمجلس.

وقد قال فؤاد أن هذه الاستقالة لم تكن مزايدة أو العمل على شو إعلامي ولم أتوقف عن ممارسة العمل البرلماني من أجل احترام المجلس ومن قاموا بانتخاب.

كما تابع كلامه بأنه لا يقوم بإنكار مجهود البرلمان ولم أتطرق إلى الجانب التشريعي وعقب الدكتور على عبد العال على كلامه مرحبا به وأقول نحن أسرة واحدة نعمل  بجد من أجل الوطن

اقرأ أيضا: تكريم البرلمان لأصغر مخترع مصري لحل أزمة الري

و 40 طلب إحاطة وأسئلة لوزير التربية والتعليم في جلسة البرلمان

و “إسماعيل” يتخلى عن منصبه والبرلمان يبحث عن “رئيس حكومة”