نجوم مصر يتألقون فى أندية العالم
محمد صلاح

استضاف فريق إنتر ميلان الإيطالي فريق روما الذى يضم فى صفوفه النجم المصرى العالمى محمد صلاح وانتهت المباراه بفوز روما ، بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وأقيمت المباراة على ملعب “جيوييبى مياتزا”، فى الاسبوع  26 من الدورى الإيطالى، والتى شارك فيها محمد صلاح حتى الدقيقة 71 وقدم أداء مميزا ، حيث تفوق فريق روما فى الشوط الاول تفوقا كبيرا بتسجيل هدف التقدم بواسطة النجم البلجيكى رادجا ناينجولان، من تسديدة رائعة فى الدقيقة 12 من زمن المباراة، بينما نجح فريق ناينجولان فى الشوط الثانى فى إضافة الهدف الثاني ببراعة شديدة، فى الدقيقة 56، وساهم  صلاح بشكل فعال فى الهدف، معتمدا على سرعته المعتادة، وسحب المدافعين خلفه، وهذا جعل هناك مساحة واسعة أمام ناينجولان لتسديد الهدف، كما نجح فى تسجيل الهدف الثالث اللاعب الأرجنتينى دييجو بيروتي لروما من ركلة جزاء، فى الدقيقة 85، وقضى على طموحات إنتر ميلان فى تحقيق التعادل.

وفى نفس الوقت الذى تألق فيه اللاعب صلاح يتعرض رمضان صبحى لأسوأ هزيمة فى مسيرته الكروية بصحبة رفقائه بالفريق، حيث تلقى فريق ستوك سيتى والذى يضم بين صفوفه اللاعب رمضان صبحى هزيمة كبيرة على يد لاعبي فريق توتنهام بأربعة أهداف دون رد، فى اللقاء الذى استضافته أرضية ملعب “وايت هارت لين”، ضمن منافسات الجولة الـ 26 من  الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج”، حيث سجل أهداف المباراة ، هارى كين “هاتريك”، وديلي  فى الدقائق 14 و32 و37 و45 من عمر المباراة ، وبهذه الهزيمة يكون رصيد ستوك سيتى  32 نقطة فى المركز العاشر بينما رصيد توتنهام يصل إلى 53 نقطة ويصعد للمركز الثانى فى ترتيب الدورى الإنجليزى

ومن الدورى الانجليزى ننتقل للدوري السويسري، حيث تغلب فريق بازل الذي يضم بين صفوفه اللاعب المصرى عمرو جابر، على فريق لوزيرن بثلاثة أهداف مقابل هدف ، وقد أقيمت المباراة أمس على أرضية ملعب “سانت جاكوب بارك”، فى  منافسات مباريات الأسبوع الـ22 من عمر مسابقة الدورى السويسرى، حيث سجل ماريك سوتشي الهدف الأول لصالح فريق بازل  فى الدقيقة 19، كما سجل مارك يانكو الهدف الثانى فى الدقيقة 34 ، بينما جاء هدف الاعب المتميز لوزيرين الوحيد بعد هدف بازل بعده بدقيقتين  عن طريق اللاعب فرانكس واخيرا أحرز يانكو الهدف الثالث لفريقه فى الدقيقة 81 من عمر اللقاء، فى وجود اللاعب جابر الذى شاهد المباراة من مقاعد البدلاء طوال المباراة، وما بين فوز وهزيمة يتعادل نادى باوك الذى يحترف فيه اللاعب المصرى العالمى عمرو وردة، حيث سجل هدف التعادل أمام نادى اراكليس، فى مباره جمعتهما معا فى الأسبوع الـ22 من الدورى اليونانى، وجدير بالذكر أن اللاعب  عمرو وردة قد شارك  فى أحداث المباراة من بدايتها إلى الدقيقة 85، واستطاع أن يحرز  فريقه الهدف الأول فى الدقيقة 19 من الشوط الأول، ولكن ما كان من الفريق المنافس إلا أن أحرز هدف التعادل فى الدقيقة 80 من عمر المباراة.