أرسنال في أزمة قبل مواجهة تشيلسي في نهائي كأس إنجلترا
مايكل أوليفر يطرد لوران كوسيلني

سيجد فريق أرسنال الإنجليزي نفسه أمام مشكلة حقيقة على مستوى خط دفاعه , و ذلك عندما يواجه جاره اللندني فريق تشيلسي يوم السبت المقبل الموافق ال 27 من شهر مايو الحالي في إطار الدور النهائي من مسابقة كأس الإتحاد الإنجليزي , و الذي سوف يُقام على ملعب ويمبلي كما هو معتاد دائماً .

و يُعد هذا النهائي في غاية الأهمية بالنسبة لفريق أرسنال و مدربه الفرنسي أرسين فينغر , و ذلك بعدما عاش الفريق و أنصاره خيبة أمل كبيرة في الموسم الحالي , و التي تمثلت في عدم تحقيق الفريق أي لقب من جهة و إحتلال الفريق للمركز الخامس في ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز من جهة أخرى , و بالتالي عدم تأهله إلي مسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل و هي المرة الأولى التي يفشل فيها الفريق في التأهل رفقة مدربه أرسين فينغر .

و لكن المدرب أرسين فينغر سيجد نفسه أمام معضلة في المباراة النهائية أمام تشيلسي , و ذلك بسبب الغيابات المؤثرة التي ضربت الفريق مؤخراً و خاصة في خط دفاعه و محور دفاعه تحديداً , حيث سيغيب عن صفوف الغانرز كلاً من غابرييل باوليستا بعدما تعرض للإصابة في مباراة فريقه أمام فريق مانشستر يونايتد قبل أسبوعين من ختام البريمرليغ , مما سيؤدي لغيابه عن الملاعب لمدة 9 أسابيع كحد أقصى .

أما الغياب الثاني فيتمثل في الفرنسي لوران كوسيلني و الذي سيغيب عن النهائي بداعي الإيقاف , و ذلك بعدما طرده الحكم مايكل أوليفر في المباراة الآخيرة للفريق في البريمرليغ أمام فريق إيفرتون , و إضافة لذلك مازالت الشكوك تحوم حول مشاركة المدافع شكودران موستافي من عدمها لعدم جاهزيته البدنية .