الفتح الرباطي يُفرط في فرصة الإنفراد بصدارة مجموعته بعد خسارته في نيجيريا
كأس الإتحاد الأفريقي

تعرض فريق الفتح الرباطي المغربي للخسارة خارج أرضه أمام مُضيفه فريق ريفرز يونايتد من نيجيريا بهدف وحيد مقابل لا شئ , و ذلك ضمن مباريات المجموعة الأولى في إطار الجولة الثانية من دور المجموعات من مسابقة كأس الإتحاد الأفريقي .

و في شوط المباراة الأول بدت الأجواء الحارة مؤثرة بشكل كبير للغاية على أداء كلاً من الفريقين , فلم يتمكن صاحب الأرض فريق ريفرز يونايتد من تشكيل الخطورة اللازمة على مرمى فريق الفتح الرباطي و خاصة و أن المباراة تُقام على أرضه , فيما كان يبدو على الضيف فريق الفتح الرباطي الحذر الشديد خوفاً من تلقي هدف في مرماه سيكون من الصعب تعويضه في هذه الأجواء .

و لكن ذلك السيناريو إستمر تقريباً طوال دقائق الفترة الأولى من عمر اللقاء دون أن يتمكن أي من الفريقين أن يُهدد مرمى الآخر و لو في فرصة واحدة فقط على الأقل .

و في شوط المباراة الثاني إستمر الوضع على ما هو عليه دون أي تغيير من الفريقين , و لكن ذلك الوضع تغير عند الدقيقة الثانية و السبعين حينما تمكن أصحاب الأرض فريق ريفرز يونايتد من إفتتاح التسجيل عبر اللاعب فرانسيس أتولوما بالرغم من أن الهدف مشكوك تماماً في صحته إلا أن الحكم إحتسبه .

و بذلك رفع فريق ريفرز يونايتد رصيده إلي 3 نقاط لتُصبح جميع فريق هذه المجموعة بذات الرصيد من النقاط بعد مرور جولتين .