أبوظبى تتضامن مع حادث “المنيا” وتضيئ معالمها السياحية بألوان علم مصر
أبوظبى تتضامن مع حادث "المنيا" وتضيئ معالمها السياحية بألوان علم مصر

شارك العديد من الدول العربية والأجنبية والمدن الشعب المصري فى مصابه الأليم بعد إطلاق جماعة من المسلحين الطلقات النارية على عدد من الأقباط في الحادث الذى اشتهر إعلاميا بـ “حادث المنيا”، وكان من ضمن هذه المشاركات مشاركة مدينة أبو ظبي.

تعد أبو ظبي هي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة وعاصمة إمارة أبوظبي، وقد تفاعلت مع الحادث الإرهابي الذي ضرب محافظة المنيا وراح ضحيته العديد من الرجال والأطفال والنساء، بأن قامت باكتساء عدد من أهم المعالم البارزة فى مدينة أبوظبى بعدد من الألوان الجديدة عليها والتي تشكلت في شكل ألوان العلم المصرى.

صرح عدد من المسؤولين في مدينة أبو ظبي أن هذه الواقعة قد خرجت تضامنًا من مدينة أبو ظبي مع الشعب المصري، حيث رغب سكان الإمارات في مشاركة أسر ضحايا حادث المنيا الإرهابى فى مصابهم، بعد أن تمكن هذا الحادث مقتل 28 شخصا وإصابة 24 أخرين.

ورد فى البيان الذي نشرته وكالة الأنباء الإماراتية /وام/ صباح اليوم الأحد، أن مدينة أبو ظبي قد قامت بالعمل على إضاءة عدد من المباني السياحية الهامة بها بالإضافة إلى تسليط الأضواء على المعالم الأيقونية الموجودة فى الإمارة والتي منها مبنى شركة “أدنوك”، مبنى كابيتال جيت، ومستشفى كليفلاند، وقصر الإمارات، وسوق أبوظبي العالمي الموجود في جزيرة المارية .

وأشارت تصريحات الوكالة الإعلامية إلى أن هذه المبادرة قد خرجت من أبو ظبي لتفعيلها دورها في التضامن مع المصريين بالإضافة إلى إظهار نهجها الثابت في رافض الإرهاب بمختلف أشكاله.

أبوظبى تتضامن مع حادث "المنيا" وتضيئ معالمها السياحية بألوان علم مصر

أبو ظبي تضي معالمها بعملم مصر