الملك توتي في طريقه للبقاء في العاصمة الإيطالية روما
فرانشيسكو توتي

كشفت صحيفة كوريري ديلو سبورت الإيطالية أن الملك فرانشيسكو توتي لاعب فريق روما الإيطالي سابقاً قد إتخذ قراره النهائي بعدم الرحيل عن العاصمة الإيطالية روما , وذلك بعدما أقنعه مدرب فريق روما الجديد دي فرانشيسكو بالبقاء ضمن صفوف الفريق وأن ينضم له كمساعد في الجهاز الفني للفريق نظراً لخبرته الكبيرة ومعرفته بكافة تفاصيل فريق الذئاب على مر السنين .

وكان الملك فرانشيسكو توتي صاحب ال 40 عاماً قد أعلن إعتزاله أخيراً مع نهاية الموسم الماضي بعد الكثير من الجدل الذي دار حوله في السنوات الماضية , وأقام له النادي رفقة الجماهير الغفيرة حفل وداعي يليق بإسمه وتاريخه في ملعب الأولمبيكو في أخر مباريات فريق روما في الدوري الإيطالي حينما إستقبل الفريق على أرضه فريق جنوى .

ومن حينها لم يُحدد الملك فرانشيسكو توتي مصيره ولكنه كان مُصمماً على أنه سيلعب لفريق أخر نظراً لعشقه لكرة القدم , وذلك بالرغم من أن إدارة نادي الذئاب برئاسة جيمس بالوتا قد عرضت عليه منصباً إدارياً في النادي إلا أن الملك توتي رفض ذلك المنصب تماماً .

ولكن يبدو الآن ومع رحيل المدرب السابق للذئاب لوتشانو سباليتي بإتجاه فريق إنتر الإيطالي , وتعيين مدرب ساسولو السابق دي فرانشيسكو كمدرباً لفريق روما قد جعل الملك فرانشيسكو توتي يُغير من رأيه بشأن البقاء ضمن صفوف فريق روما , وخاصة وأنه كان على خلاف كبير مع المدرب لوتشانو سباليتي منذ الموسم الماضي , وأيضاً لآنه الآن سيكون دوره ليس مقتصراً على الأمور الإدارية فقط ولكنه سيكون رفقة الفريق بشكل دائم ولم لا لكي يُصبح مدرب فريق روما في المستقبل .