ميلان يُقدم أفضل نسخة له منذ سنوات في الميركاتو الصيفي
جانلويجي دوناروما

بات فريق ميلان الإيطالي واحداً من أقوى الأندية على مستوى القارة الأوروبية في الصيف الحالي تحديداً, وذلك بسبب العمل المستمر الذي تقوم به إدارة النادي الإيطالي وخاصة مديره الرياضي ماركو فاسوني الذي أعاد جماهير الروسونيري إلي أمجاده على مستوى الميركاتو الصيفي في إنتظار أن يعود الفريق لأمجاده على أرض الملعب أيضاً في الموسم المقبل.

فمنذ فتح باب سوق الإنتقالات الحالية وقامت إدارة النادي بصرف الأموال الطائلة حتى الآن من أجل شراء لاعبين من الطراز الرفيع, وذلك حتى يعود نادي الروسونيري من جديد إلي سابق عهده سواء على الصعيد المحلي أو على الصعيد الأوروبي, مما جعل نادي ميلان تطمع الآن في فوز فريقها بلقب الدوري الإيطالي في الموسم المقبل أو الفوز بلقب الدوري الأوروبي بعدما كان كل هدفها هو إنهاء الموسم في مركز يُعيده إلي مسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم الذي يليه.

وتعاقد نادي ميلان حتى الآن مع المدافع الأرجنتيني موساكيو قادماً من صفوف فريق فياريال الإسباني, والمدافع الإيطالي أندريا كونتي قادماً من صفوف فريقه أتالانتا الإيطالي ومن نفس الفريق أيضاً متوسط الميدان الإيفواري فرانك كيسي, كما تعاقد أيضاً مع صانع الألعاب التركي هاكان كالهانوغلو قادماً من صفوف فريق باير ليفركوزن الألماني, والمهاجم البرتغالي الواعد أندري سيلفا قادماً من صفوف فريق بورتو البرتغالي.

أما الهدف الأسمى لإدارة نادي ميلان في الصيف الحالي يبقى هو تجديد عقد حارس مرماه الواعد جانلويجي دوناروما, علماً بأن ذلك الأمر بات قريباً للغاية من الحدوث بعدما توصل كلاً من الحارس الواعد جانلويجي دوناروما صاحب ال 18 عاماً ومينو رايولا وكيل أعماله وإدارة نادي الروسونيري إلي إتفاق نهائي بشأن تمديد العقد.

حيث سيقوم الحارس الإيطالي الواعد بتوقيع عقد مع فريقه يمتد لمدة 6 سنوات, على أن يتقاضى راتباً سنوياً تصل قيمته إلي مبلغ 6 مليون يورو فيما سيكون راتبه الأسبوعي 150 ألف يورو, أما قيمة الشرط الجزائي في عقده فسوف تصل قيمتها إلي مبلغ 80 مليون يورو علماً بأنها ستصل إلي مبلغ 100 مليون يورو في حالة نجح الفريق في التأهل إلي مسابقة دوري أبطال أوروبا مع نهاية الموسم المقبل.