ليفربول يُقدم مدافعه الجديد الإسكتلندي إلي وسائل الإعلام
ليفربول يُقدم مدافعه الجديد إلي وسائل الإعلام

قدم نادي ليفربول الإنجليزي مساء يوم أمس الجمعة إلي وسائل الإعلام ظهيره الأيسر الإسكتلندي أندي روبيرتسون, والذي تعاقد معه خلال فترة الإنتقالات الصيفية الحالية قادماً من صفوف فريق هال سيتي الإنجليزي, وذلك في صفقة وصلت قيمتها إلي مبلغ 10 مليون جنيه إسترليني علماً بأن المفاوضات من أجل حسم الصفقة إستمرت لمدة 3 أسابيع تقريباً.

ويأتي إصرار إدارة نادي ليفربول على حسم الصفقة بناءً على رغبة كبيرة من الألماني يورغن كلوب مدرب فريق ليفربول, والذي كان يواجه مشكلة كبيرة على مستوى مركز الظهير الأيسر قبيل إنطلاقة الموسم المقبل, فمن جهة يُدرك المدرب يورغن كلوب أن المخضرم جيمس ميلنر لن يتمكن من شغل ذلك المركز على مدار الموسم بأكمله بحكم سنه الكبير, ومن جهة أخرى بسبب إنخفاض مستوى الظهير الأيسر الإسباني روبيرتو مورينو كثيراً مما أدى إلي إقتراب نهاية تواجده في قلعة أنفيلد رود.

وبذلك يكون فريق ليفربول قد نجح في إتمام ثالث صفقاته الرسمية في الصيف الحالي, وذلك بعدما تعاقد مع الفرعون المصري محمد صلاح قادماً من صفوف فريق روما الإيطالي, والإنجليزي الواعد دومينيك سولانكي قادماً من صفوف غريمه فريق تشيلسي الإنجليزي, ولكن ذلك ليس كل شئ فجماهير الريدز تنتظر إجراء المزيد من التعاقدات القوية في الفترة المقبلة قبل إنغلاق باب سوق الإنتقالات الصيفية الحالية مع نهاية شهر أغسطس المقبل.

هذا وينتظر فريق ليفربول العديد من التحديات الصعبة في الموسم المقبل, وفي المقام الأول يتوجب على فريق الريدز تخطي عقبة الدور التمهيدي الآخير من عمر مسابقة دوري أبطال أوروبا في منتصف شهر أغسطس القادم حتى يتمكن الفريق من التأهل إلي دور المجموعات وبالتالي إمكانية إتمام المزيد من التعاقدات القوية, أما الهدف الأسمى على مدار الموسم بأكمله فهو ضرورة المنافسة وبقوة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز ومحاولة التتويج به بعد غيابه عن خزائن النادي منذ 27 عاماً كاملة.

وهو الأمر الذي لا يرقى بكل تأكيد لطموحات وتطلعات جماهير نادي ليفربول العريق, وإضافة لذلك سيكون الفريق مُنافساً أيضاً على لقبي كأس الإتحاد الإنجليزي وكأس الرابطة الإنجليزية.