ملخص مباراة الفيصلي الأردني ونصر حسين داي الجزائري في البطولة العربية للأندية 2017 م
ملخص مباراة الفيصلي الأردني ونصر حسين داي الجزائري

حقق الفيصلي الأردني الفوز على حساب نظيره فريق نصر حسين داي الجزائري بهدف وحيد مقابل لا شئ على ملعب السلام بالعاصمة المصرية القاهرة، وذلك ضمن مباريات المجموعة الأولى في إطار الجولة الثانية من دور المجموعات من البطولة العربية للأندية 2017 م والتي تُقام فعالياتها على أراضي دولة جمهورية مصر العربية، وبذلك ضمن فريق الفيصلي تأهله إلي الدور نصف النهائي من عمر المسابقة في إنتظار حسم صدارة المجموعة في الجولة الثالثة يوم الجمعة المقبل.

وفي شوط المباراة الأول حاول كل فريق أن يفرض سيطرته على الآخر من أجل البحث عن تسجيل الأهداف نظراً لأهمية المباراة كثيراً، فالفريق الذي يخرج فائزاً من بينهما سيضمن تأهله إلي الدور نصف النهائي من عمر المسابقة وسيضمن أيضاً صدارة المجموعة بشكل كبير.

ولكن ومع مرور الدقائق غابت الحماسة تماماً عن كلاً من الفريقين ومعها غابت الفرص أيضاً بشكل قاطع، وليس ذلك فحسب بل إنخفض نسق المباراة كثيراً وأصبحت تشبه المباريات الودية بالرغم من أن بعض المباريات الودية يكون مستواها أعلى من ذلك بكثير، ولعل أبرز ما شهدته الفترة الأولى من عمر اللقاء هو التمثيل الرائع من لاعبي الفريقين فمع أي إحتكاك بسيط ضد أي لاعب يسقط هذا اللاعب على أرض الملعب وكأنه تعرض إلي إصابة خطيرة للغاية وهو ما إعتدنا عليه دائماً من اللاعب العربي.

وقبل نهاية الشوط وتحديداً عند الدقيقة الخامسة والأربعين كاد فريق نصر حسين داي يُحرز أولى أهدافه في اللقاء، وذلك بعدما سدد قائده أحمد القاسمي كرة برأسه من داخل منطقة الجزاء ولكن القائم الأيسر للحارس معتز ياسين تصدى للكرة وأنقذ مرمى الفريق الأردني.

وفي شوط المباراة الثاني ضغط فريق الفيصلي بقوة كبيرة جداً وتحسن أدائه الهجومي بشكل واضح، وعند الدقيقة الثانية والخمسين تمكن من ترجمة ذلك حينما سجل له لاعبه مندي دومينيك أولى الأهداف وسط فرحة عارمة من أنصاره المتواجدين في المدرجات.

ومن بعدها إستفاق فريق نصر حسين داي وبحث عن إدراك التعادل على أقل تقدير بأي وسيلة ممكنة، ولكنه وجد أمامه فريقاً مُنظماً للغاية وصلباً في جميع خطوطه مما حرمه من تحقيق مبتغاه تماماً، ليحصد بذلك فريق الفيصلي النقاط الثلاث الغالية ويُصبح في رصيده 6 نقاط جعلته ينفرد بصدارة المجموعة دون شريك.