ملخص مباراة الكلاسيكو الودية بين ريال مدريد وبرشلونة
ملخص مباراة الكلاسيكو الودية بين ريال مدريد وبرشلونة

حسم فريق برشلونة موقعة الكلاسيكو الودية التي جمعته بغريمه التقليدي فريق ريال مدريد، وذلك عقب فوزه عليه بثلاثة أهداف مقابل هدفين في ولاية ميامي بالولايات المتحدة الأمريكية، وذلك ضمن مباريات كأس الأبطال الدولية الودية 2017 م والتي تأتي في إطار المعسكرات الصيفية للأندية الأوروبية تحضيراً لإنطلاقة الموسم المقبل 2017 – 2018 م.

وفي شوط المباراة الأول تمكن فريق برشلونة من مباغتة منافسه بشكل مُبكر للغاية، فعند الدقيقة الثالثة من عمر اللقاء سجل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أولى أهداف فريقه مُشعلاً من أجواء الكلاسيكو بصورة أكبر، ولم يكتفِ الفريق الكتالوني بذلك وحسب بل بحث عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل إمتاع جماهيره، وبعدها بأربعة دقائق فقط تحقق له ما أراد بعدما سجل له الكرواتي إيفان راكيتيتش الهدف الثاني وسط دفاع تائه تماماً من جانب الفريق الملكي.

ولكن رد فعل الفريق الملكي لم يتأخر كثيراً فعند الدقيقة الرابعة عشر نجح الميرنغي في تسجيل هدفه الأول في المباراة وتقليص الفارق عبر لاعبه الكرواتي ماتيو كوفاسيتش، وعند الدقيقة السادسة والثلاثين تمكن الفريق الملكي من إعادة الأمور إلي نصابها بعدما أدرك له التعادل لاعبه الواعد ماركو أسينسيو إثر هجمة مرتدة تم تطبيقها بطريقة أكثر من رائعة.

وفي شوط المباراة الثاني دخل كلاً من الفريقين بحثاً عن تسجيل أهداف أخرى من أجل إمتاع الجماهير، وعند الدقيقة الخمسين نجح فريق برشلونة في التقدم في النتيجة من جديد وهذه المرة عبر مدافعه جيرارد بيكيه الذي سجل الهدف الثالث لفريقه الكتالوني، ومن بعدها إستمرت الأجواء مشتعلة بين الطرفين وأضاع كلاهما العديد من الفرص الخطيرة.

ومع مرور الدقائق وتأخر الأهداف من الفريقين وهدوء إيقاع اللعب نسبياً بدأ كلاً من الفرنسي زين الدين زيدان مدرب الفريق الملكي والإسباني إرنيستو فالفيردي مدرب الفريق الكتالوني بإجراء العديد من التغييرات على التشكيلة المتواجدة على أرض الملعب، وذلك من أجل إعطاء الفرصة لكل العناصر الأساسية والإحتياطية لإستعادة لياقة المباريات ومن أجل الجاهزية الكاملة من الناحية الفنية مع إنطلاقة الموسم الجديد، لتذهب المباراة إلي نهايتها بعد ذلك دون أن تشهد أي جديد.