ملخص مباراة برشلونة وخيتافي في الدوري الإسباني: اهداف مباراة برشلونة وخيتافي
ملخص مباراة خيتافي وبرشلونة

حقق فريق برشلونة فوزاً صعباً على حساب مُضيفه فريق خيتافي بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب ألفونسو بيريز بالعاصمة الإسبانية مدريد ضمن مباريات الأسبوع الرابع من الدوري الإسباني 2017 – 2018 م.

وفي شوط المباراة الأول ومنذ اللحظات الأولى وكما كان متوقعاً سيطر الفريق الكتالوني بشكل كامل على الكرة وحاول البحث عن تسجيل الأهداف حتى تُصبح المباراة أكثر سهولة عليه، وفي المقابل تراجع صاحب الأرض فريق خيتافي بكامل عناصره إلي مناطقه الدفاعية واعتمد بشكل رئيسي على الهجمات المرتدة من أجل إختراق دفاعات البارسا.

ومع مرور الدقائق تلقى فريق برشلونة ضربة موجعة للغاية بعدما تعرض نجمه الواعد الجديد الفرنسي عثماني ديمبيلي للإصابة، ليُغادر أرض الملعب ويضطر المدرب الإسباني إرنيستو فالفيردي إلي إشراك الإسباني الواعد جيرارد ديولوفيو بدلاً منه، وعند الدقيقة التاسعة والثلاثين تعقدت الأمور أكثر على الفريق الكتالوني بعدما تمكن فرييق خيتافي من تسجيل هدفه الأول في اللقاء وذلك عبر تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء من الياباني غاكو شيباساكي.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء كاد فريق خيتافي أن ينجح في إضافة هدف أخر له في المباراة لولا عدم التركيز من جانب لاعبيه، ليذهب الشوط إلي نهايته على وقع تقدم صاحب الأرض فريق خيتافي بهدف وحيد مقابل لا شئ.

وفي شوط المباراة الثاني تلقى فريق برشلونة ضربة أخرى موجعة حينما إضطر المدرب إرنيستو فالفيردي إلي إجراء تبديل أخر إضطراري في المباراة، وذلك من خلال إشراك الإسباني دينيس سواريز بدلاً من القائد أندريس إنييستا منذ الوهلة الأولى وقبل بدء الشوط، لتزداد متاعب الفريق الكتالوني في المباراة كثيراً.

هدف فريق برشلونة الأول في مباراة:-

هدف فريق برشلونة الثاني في شباك خيتافي:-

هدف فريق خيتافي الوحيد في مرمى برشلونة:-

وعلى الرغم من كل هذه الصعوبات إلا أن فريق برشلونة نجح في تعديل النتيجة وذلك عند الدقيقة الثانية والستين عبر البديل دينيس سواريز ليُشعل من أجواء اللقاء من جديد، ولكن وعكس ما كان متوقعاً واجه فريق برشلونة فيما تبقى من دقائق من عمر اللقاء صعوبات بالغة ولم يتمكن حتى من تهديد مرمى فريق خيتافي بشكل واضح.

ليستمر ذلك السيناريو حتى جائت الدقيقة الرابعة والثمانين وحينها نجح فريق برشلونة في تسجيل هدفه الثاني في المباراة وذلك عبر البديل البرازيلي باولينيو، لينجح الفريق الكتالوني في حصد النقاط الثلاث والتي جعلته ينفرد بصدارة ترتيب الليغا ب 12 نقطة.