حسام البدري يكشف عن حقيقة التعاقد مع حارس مرمى جديد للنادي الأهلي
حسام البدري

كشف المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي الكابتن حسام البدري عن حقيقة إمكانية تعاقد النادي الأهلي مع حارس مرمى جديد في شهر ينارير في مطلع العام المقبل 2018 م أي في خلال فترة الإنتقالات الشتوية المقبلة، وذلك في ظل العديد من الأنباء التي ترددت في الأونة الآخيرة من جانب وسائل الإعلام المصرية حول إقتراب إدارة النادي الأهلي برئاسة المهندس محمود طاهر من حسم ذلك الملف.

ولكن الكابتن حسام البدري نفى كل تلك الشائعات بشكل قاطع، مؤكداً في الوقت ذاته أن فريق الأهلي في الوقت الحالي يمتلك 3 من أفضل حراس المرمى على مستوى كرة القدم المصرية بأكملها، وهم المتألق دائماً وحارس المرمى الأساسي شريف إكرامي والوفي منذ صغره للقلعة الحمراء أحمد عادل عبد المنعم إضافة إلي الواعد صاحب المستقبل الكبير والباهر محمد الشناوي.

مما يؤكد أن فريق الأهلي ليس لديه أي نقص على الإطلاق في مركز حراسة المرمى للعديد من السنوات القادمة، وخاصة في ظل صغر سن كلاً من الثنائي أحمد عادل عبد المنعم ومحمد الشناوي، وبناءً على هذه التصريحات يتأكد بالتالي أن هدف الكابتن حسام البدري خلال فترة الإنتقالات الشتوية المقبلة لا يتركز إلا على مركز واحد فقط بصفة رئيسية وهو مركز قلب الدفاع.

حيث يُعاني المارد الأحمر من بعض الخلل في ذلك المركز وخاصة بعدما رحل عنه المدافع المتألق أحمد حجازي في مطلع الموسم الحالي بإتجاه نادي وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، علماً بأن فريق الأهلي يمتلك في الوقت الحالي في ذلك المركز 3 عناصر فقط وهم رامي ربيعة وسعد الدين سمير ومحمد نجيب، مما يجعله في حاجة ماسة إلي التعاقد مع مدافع جديد بأسرع وقت ممكن وخاصة في ظل التحديات الصعبة التي تنتظر فريق الأهلي بشكل دائم على مدار الموسم بأكمله نظراً لمنافسته على جميع الألقاب الممكنة.

ولعل أبرز دليل على ذلك أن فريق الأهلي يلعب حالياً على جبهتي الدوري المصري ودوري أبطال أفريقيا وفي حالة فوزه باللقب الأفريقي سوف يُشارك في بطولة كأس العالم للأندية في شهر ديسمبر المقبل من العام الحالي 2017 م، أما في الدور الثاني من عمر الموسم الحالي فسوف يلعب على العديد من الجبهات الآخرى.