مدرب الزمالك السابق يُصبح من جديد عاطلاً عن العمل
نادي الزمالك

إستمر كما هو معتاد دائماً مسلسل إقالة المدربين من مناصبهم في حالة سوء النتائج بعد أسابيع قليلة فقط من إنطلاقة مسابقة الدوري المصري الممتاز، مما يؤكد بدوره على عدم إحترافية معظم رؤساء الأندية المصرية بشكل عام والذين دائماً يبحثون عن تحقيق الإنتصار في كل مباراة أو تفادي الهبوط دون التفكير في وضع هدف ومشروع للنادي يعمل من أجله على مدار عدة سنوات حتى يضمن النجاح مثلما هو الحال في القارة الأوروبية.

وبعد إقالة المدرب طارق العشري في مطلع الأسبوع الحالي من تدريب فريق إنبي، جاء الدور الأول الآن على الواعد مؤمن سليمان مدرب فريق الزمالك سابقاً والذي تم إقالته اليوم الخميس الموافق لليوم التاسع عشر من شهر أكتوبر الحالي من تدريب فريق مصر المقاصة بسبب سوء نتائج الفريق في إنطلاقة الموسم الحالي.

وهو الأمر الذي دفع اللواء محمد عبد السلام إلي إصدار قرار اليوم بإقالة مؤمن سليمان من منصبه كمدرباً لفريق مصر المقاصة، وخاصة بعدما تعرض فريق مصر المقاصة اليوم أيضاً للخسارة على يد فريق إنبي بهدفين مقابل هدف واحد، علماً بأنها الخسارة الرابعة لفريق مصر المقاصة في الدوري المصري الممتاز في الموسم الحالي بعد مرور 6 جولات من عمر المسابقة.

وفي مقابل ذلك تعادل فريق مصر المقاصة في مباراة واحدة وتأجلت مباراته مع حامل اللقب في أخر موسمين فريق الأهلي إلي نهاية شهر أكتوبر الحالي، مما جعل فريق مصر المقاصة يتواجد في الوقت الحالي في المركز قبل الآخير في جدول ترتيب الدوري المصري ولا يمتلك في رصيده سوى نقطة واحدة فقط.

وعلى الرغم من كل ما سبق إلا أن إقالة المدرب مؤمن سليمان من منصبه لا تزال تُعد خطأ كبير من جانب مجلس إدارة نادي مصر المقاصة، وخاصة وأن المدرب قد تولى منصبه كمدرباً للفريق فقط قبل مطلع الموسم الحالي، مما يعني أنه لم يحصل حتى على فرصته من أجل فرض أسلوب لعبه على الفريق وخاصة وأن فريق مصر المقاصة كان يلعب بطريقة مختلفة في أخر موسمين مع المدرب إيهاب جلال.