جماهير الزمالك تترقب رحيل أحد أعضاء الجهاز الفني للفريق الأول بالنادي خلال ساعات
نادي الزمالك

تترقب جماهير نادي الزمالك اليوم الجمعة الموافق لليوم العشرين من شهر أكتوبر الحالي رحيل أحد أعضاء الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي خلال الساعات القليلة القادمة، وذلك قبل المباراة المرتقبة التي ستجمع فريق الزمالك اليوم بضيفه فريق سموحة على أرضية ملعب بتروسبورت في التجمع الخامس بالعاصمة المصرية القاهرة، وذلك في إطار الأسبوع السادس من الدوري المصري الممتاز 2017 – 2018 م.

حيث من المقرر أن يقوم المدرب العام لفريق الزمالك الكابتن طارق يحيي بترك منصبه اليوم، وذلك بعد العرض الذي تلقاه من إدارة نادي مصر المقاصة لكي يكون المدير الفني للفريق الفيومي خلفاً للمدرب المقال من منصبه يوم أمس الخميس مؤمن سليمان.

ومن المنتظر أن يتم عقد جلسة اليوم الجمعة في الساعات القليلة القادمة بين الكابتن طارق يحيي ومجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور، وذلك من أجل تحديد مصير الكابتن طارق يحيي فإما يتم فسخ عقده مع النادي بالتراضي والسماح له بخوض تجربة التدريب من جديد، أو يتم رفض رحيله وإصدار القرار ببقائه في منصبه وخاصة وأن فريق الزمالك يحتاج إليه في الوقت الحالي نظراً للخبرة الكبيرة التي يتمتع بها في الملاعب المصرية.

ومن جهته يبدو أن الكابتن طارق يحيي لديه رغبة كبيرة في الرحيل عن نادي الزمالك وتولي الإشراف الفني على فريق مصر المقاصة، وخاصة لآنه سبق له وأن قام بتدريب فريق مصر المقاصة في فترة سابقة، ومن جهة أخرى أيضاً لآنها تُعد فرصة مثالية للكابتن طارق يحيي على المستوى الشخصي من أجل خوض تجربة التدريب مرة أخرى وخاصة في ظل المشاركة المرتقبة لفريق مصر المقاصة في مسابقة دوري أبطال أفريقيا في نسخة العام المقبل 2018 م.

ويأتي ذلك بعدما أنهى الفريق الفيومي الموسم الماضي وصيفاً للدوري المصري الممتاز خلف حامل اللقب فريق الأهلي، ولكن وعلى الرغم من ذلك إلا أن الكابتن طارق يحيي يُدرك جيداً أن المهمة في حالة تولاها لن تكون سهلة على الإطلاق، وخاصة وأن فريق مصر المقاصة لم ينجح بعد مرور 6 جولات من عمر المسابقة في حصد سوى نقطة واحدة فقط.