الإتحاد المصري يُحدد مكافأت التأهل للمونديال لنجمي الكرة المصرية
الإتحاد المصري لكرة القدم

أكد الإتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبو ريدة في وقت سابق بعد ضمان المنتخب المصري مباشرة تأهله رسمياً إلي مونديال روسيا المقبل 2018 م على أرض دولة روسيا، أن جميع اللاعبين الذين شاركوا مع المنتخب المصري طوال مشواره في التصفيات الأفريقية المؤهلة إلي كأس العالم سوف يتحصلون على مكافأت التأهل للمونديال.

وبناءً على ذلك قام الإتحاد المصري لكرة القدم اليوم الجمعة الموافق لليوم العشرين من شهر أكتوبر الحالي بتحديد المكافأة التي سيحصل عليها كلاً من الثنائي المهاجم باسم مرسى لاعب نادي الزمالك حالياً ومتوسط الميدان المخضرم حسام غالي لاعب نادي النصر السعودي حالياً، وذلك على الرغم من أنه قد تم إستبعاد كلاً من الثنائي في المرحلة النهائية من عمر التصفيات الأفريقية.

حيث لم يُشارك كلاهما سوى في المرحلة الثانية من عمر التصفيات حينما واجه المنتخب المصري نظيره منتخب تشاد ذهاباً وإياباً، ولكن الإتحاد المصري لكرة القدم قرر أنه حتى لو شارك لاعب في مباراة واحدة فقط مع المنتخب في مشواره في التصفيات فسوف يحصل أيضاً على مكافأة التأهل.

ومن المقرر أن يحصل كلاً من الثنائي حسام غالي وباسم مرسي على مبلغ 250 ألف جنيه مصري، حيث كل لاعب منهما على مبلغ 125 ألف جنيه وذلك بعكس بقية عناصر المنتخب الوطني الأساسية والتي شاركت في كل مباريات التصفيات.

وكان المنتخب المصري تحت قيادة مدربه الأرجنتيني هيكتور كوبر قد نجح في ضمان تأهله بشكل رسمي إلي المونديال المقبل في اليوم الثامن من شهر أكتوبر الحالي، وذلك عقب فوزه على حساب ضيفه منتخب الكونغو بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب برج العرب بمدينة الأسكندرية، في إطار الجولة الخامسة ضمن مباريات المجموعة الخامسة من المرحلة النهائية من التصفيات الأفريقية المؤهلة للمونديال.

وبالتالي ستكون هذه هي المرة الثالثة في التاريخ التي سيتواجد فيها منتخب الفراعنة في المونديال، حيث سبق له وأن شارك في مونديال عام 1934 م على الأراضي الإيطالية كما شارك أيضاً في مونديال عام 1990 م على الأراضي الإيطالية مرة أخرى.