العالم يحتفل اليوم بعيد ميلاد الأسطورة محمد أبو تريكة
محمد أبو تريكة

يُعتبر اليوم الثلاثاء الموافق لليوم السابع من شهر نوفمبر الحالي يوماً تاريخياً ليس فقط للشعب المصري وإنما للعالم بأكمله، وذلك لآنه اليوم الذي وُلد فيه الأسطورة وأمير القلوب النجم محمد أبو تريكة لاعب النادي الأهلي والمنتخب الوطني المصري سابقاً، حيث أتم أمير القلوب محمد أبو تريكة اليوم 39 عاماً لتنزل عليه التهنئة من كل مكان ومن كل النجوم حول العالم بأكمله وليس من داخل مصر فقط.

ولعل ما يُزيد من حسرة الكثير من المصريين أن الأسطورة وأمير القلوب محمد أبو تريكة لا يتمكن من العيش في بلده مصر منذ أكثر من 3 سنوات تقريباً، وذلك بسبب الظروف السياسية التي تُحيط باللاعب الخلوق وإتهامه بأنه أحد العناصر الإرهابية لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية، مما جعل حب الناس يزداد له يوماً بعد أخر وأصبح يٌطلق عليه إرهابي القلوب.

ومن جهته قام الإتحاد الدولي لكرة القدم وهي أكبر مؤسسة رياضية على مستوى العالم بأكمله بتهنئة الأسطورة محمد أبو تريكة بشكل خاص للغاية، حيث نشر الإتحاد الدولي لكرة القدم تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر وكتب فيها: “عيد ميلاد سعيد لأمير القلوب وأحد أساطير FIFA محمد أبو تريكة، 39 عاماً”.

ليؤكد ذلك على مدى أهمية أمير القلوب محمد أبو تريكة للعالم بأكمله وليس فقط لجمهورية مصر العربية، علماً بأن الأسطورة محمد أبو تريكة قد ساهم في رسم البسمة في العديد من المناسبات سواء على وجوه جماهير النادي الأهلي أو على وجوه الشعب المصري بأكمله، ولعل أبرز إنجازاته كان مساهمته في فوز النادي الأهلي ب 5 ألقاب في مسابقة دوري أبطال أفريقيا إضافة إلي مساهمته في فوز منتخب مصر ب 3 ألقاب في مسابقة كأس أمم أفريقيا.

ولم يقتصر الأمر على الإتحاد الدولي لكرة القدم فقط بل قام الإتحاد الأفريقي لكرة القدم أيضاً بنشر تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر وكتب فيها: “عيد ميلاد سعيد لأسطورة مصر وأفريقيا محمد أبو تريكة 39 عاماً”.

كما قام النادي الأهلي هو الآخر بنشر تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر وكتب فيها: “هناك رجلاً عندما يُذكر إسمه يحترمه الجميع.. هناك رجلاً أمتعنا كثيراً داخل الملعب وعلمنا معنى الإنتماء والتواضع خارج الملعب.. هناك أبو تريكة”.