جدل كبير حول مشاركة معلول مع المنتخب التونسي والأشعة تُثبت جاهزيته
علي معلول

بات الجدل كبيراً للغاية حول الظهير الأيسر التونسي الدولي علي معلول لاعب النادي الأهلي، وذلك قبل المباراة الحاسمة التي ستجمع بين منتخب بلاده تونس وضيفه منتخب ليبيا في يوم السبت المقبل الموافق لليوم الحادي عشر من شهر نوفمبر الحالي على أرضية الملعب الأولمبي برادس، وذلك في إطار الجولة السادسة والآخيرة ضمن مباريات المجموعة الأولى من المرحلة النهائية من تصفيات قارة أفريقيا المؤهلة إلي كأس العالم في روسيا والذي سيُقام في صيف العام المقبل 2018م.

فبعد أن غاب التونسي علي معلول عن صفوف فريقه الأهلي في موقعة إياب نهائي مسابقة دوري أبطال أفريقيا 2017 م أمام فريق الوداد البيضاوي المغربي بسبب إصابته بتمزق في العضلة الخلفية، مما أدى إلي خسارة المارد الأحمر اللقب الأفريقي نظراً لأهمية اللاعب علي معلول في تشكيلة فريق الأهلي، وبعدها مباشرة أكد الدكتور خالد محمود طبيب النادي الأهلي أن علي معلول يحتاج إلي أسبوعين من أجل العودة من جديد إلي الملاعب.

ولكن وبشكل مفاجئ سافر التونسي علي معلول إلي بلاده من أجل الإلتحاق بمعسكر المنتخب التونسي على الرغم من إصابته، مما جعل مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة المهندس محمود طاهر يُهدد الإتحاد التونسي لكرة القدم باللجوء إلي الإتحاد الدولي لكرة القدم في حالة مشاركة علي معلول في المباراة أمام منتخب ليبيا.

وفي صباح اليوم الخميس حدث ما لم يكن يتوقعه أي أحد حيث قام علي معلول بإرسال رسالة للجهاز الفني لفريق الأهلي يؤكد فيها أن الأشعة التي أجراها قد أثبتت تعافيه بشكل كامل من الإصابة التي كان قد تعرض لها، مُشيراً في الوقت ذاته إلي أنه شارك في مران منتخب بلاده تونس في مرتين حتى هذه اللحظة، كما أكد أيضاً في رسالته أنه سيخضع إلي كشف طبي أخر من الجهاز الطبي لمنتخب تونس من أجل تحديد موقفه النهائي من المشاركة من عدمها في المباراة الحاسمة أمام منتخب ليبيا، ويبقى السؤال الآن حول موقف النادي الأهلي ومجلس إدارته في حالة شارك علي معلول رفقة منتخب بلاده تونس في يوم السبت المقبل.