بعثة المنتخب الوطني المصري تصل أخيراً لمقر إقامتها بعد رحلة طويلة للغاية
منتخب مصر

وصلت بعثة المنتخب الوطني المصري الأول لكرة القدم أخيراً إلي مقر إقامتها في مدينة كيب كوست الغانية، وذلك بعد رحلة طويلة للغاية إمتدت لاكثر من 9 ساعات منذ ظهر يوم أمس الجمعة الموافق لليوم العاشر من شهر نوفمبر الحالي وحتى نهاية اليوم، مما سيكون لديه تأثير كبير على لاعبي المنتخب المصري بدون أدنى شك من حيث الجانب البدني.

وكانت بعثة المنتخب المصري قد بدأت في التحرك من العاصمة المصرية القاهرة في تمام الساعة الواحدة ظهراً عقب صلاة الجمعة مباشرة من مطار القاهرة الدولي على متن طائرة خاصة، وعقب إقلاع الطائرة بساعتين فقط هبطت الطائرة في مطار أسوان وذلك من أجل التزود بالوقود، ومن ثم قامت الطائرة بالإقلاع من جديد وهذه المرة إتجهت بشكل مباشر إلي العاصمة الغانية أكرا، وعقب الوصول إلي العاصمة الغانية أكرا إستقلت بعثة المنتخب المصري حافلة من مطار أكرا لمدة ساعة ونصف حتى وصلت أخيراً إلي مدينة كيب كوست ومقر الإقامة.

ومن المقرر أن يخوض المنتخب المصري مرانه الأول في مدينة كيب كوست في نفس توقيت المباراة اليوم السبت، على أن يخوض المواجهة أمام نظيره منتخب غانا في يوم غداً الأحد في تمام الساعة السادسة والنصف مساءً بتوقيت مكة المكرمة والخامسة والنصف مساءً بتوقيت القاهرة، علماً بأن المباراة تأتي في إطار الجولة السادسة والآخيرة ضمن مباريات المجموعة الخامسة من المرحلة النهائية من تصفيات قارة أفريقيا المؤهلة إلي كأس العالم في روسيا والذي سيُقام في شهر يونيو من العام المقبل 2018 م.

وكان المنتخب المصري قد ضمن تأهله بشكل رسمي إلي مونديال روسيا المقبل عقب فوزه على حساب ضيفه منتخب الكونغو بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب برج العرب بمدينة الأسكندرية في مطلع شهر أكتوبر الماضي وتحديداً في اليوم الثامن من عمر الشهر، علماً بأن هذه المرة هي الثالثة في التاريخ التي سيتواجد فيها المنتخب المصري في المونديال، حيث سبق لمنتخب الفراعنة وأن شارك في مونديال عام 1934 م ومونديال عام 1990 م وكلاهما كان في إيطاليا.