أخبار الرياضة

المؤشرات الأولية تصب في مصلحة الكابتن محمود الخطيب في انتخابات النادي الأهلي

Advertisements
محمود الخطيب
Advertisements

أسفرت المؤشرات الأولية في انتخابات النادي الأهلي الحالية عن اكتساح الكابتن محمود الخطيب لمنافسه المهندس محمود طاهر على مقعد رئاسة النادي الأهلي، فبعد أن قامت اللجنة المشرفة بفرز 37 لجنة كاملة جاء التفوق بشكل واضح لمصلحة الكابتن محمود الخطيب وبفارق عدد كبير للغاية من الأصوات.

حيث تحصل الكابتن محمود الخطيب على 3315 صوت وفي مقابل ذلك تحصل المهندس محمود طاهر على 1888 صوت فقط، وفي حالة إستمرار هذه السيطرة على بقية اللجان من جانب الأسطورة محمود الخطيب فحينها سوف يتأكد بشكل رسمي فوز الكابتن محمود الخطيب برئاسة النادي الأهلي في السنوات الأربعة المقبلة.

Advertisements

وكانت عملية التصويت قد بدأت في صباح اليوم الخميس الموافق لليوم الثلاثين من شهر نوفمبر الحالي وتحديداً في تمام الساعة التاسعة صباحاً، علماً بأن مدة التصويت استمرت لمدة 10 ساعات فقط  لا غير وذلك على الرغم من الأعداد الكبيرة من أعضاء الجمعية العمومية للنادي الأهلي التي كانت ترغب في المشاركة في العملية الانتخابية ولكنها لم تتمكن في نهاية المطاف من تحقيق ذلك.

ولا شك أن الحضور الغفير من جانب أعضاء الجمعية العمومية للنادي الأهلي اليوم الخميس يُعتبر تاريخياً، حيث وصل عدد المشاركين في الانتخابات الحالية للنادي الأهلي إلي حوالي 38 ألف عضو من أعضاء الجمعية العمومية.

وفي سياق فرز اللجان أيضاً يبدو أن قائمة الكابتن محمود الخطيب بأكملها تتقدم بشكل لافت على كل أعضاء قائمة المهندس محمود طاهر، وهو ما يؤكد بدوره رغبة أعضاء الجمعية العمومية للنادي في تواجد الكابتن محمود الخطيب على مقعد رئاسة النادي الأهلي رفقة قائمته من أجل إدارة النادي الأهلي في السنوات المقبلة وإعادته لمكانته الطبيعية على المستوى الرياضي بشكل خاص وليس بشكل على الصعيد الاقتصادي.

وبكل تأكيد سيكون الفائز الأكبر في الانتخابات الحالية للنادي الأهلي سيكون جماهير وأعضاء النادي الأهلي وخاصة في ظل المشاريع الضخمة التي سيقوم بتنفيذها مجلس الادارة الجديد للنادي، ويأتي على رأس تلك المشاريع مشروع إنشاء الفرع الرابع للنادي الأهلي في التجمع الخامس وإضافة لذلك أيضاً مشروع إنشاء ملعب الأهلي الجديد في الشيخ زايد.

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي