رانيا علواني: شكراً للجمعية العمومية على الثقة التي منحوها لي
رانيا علواني

أعربت رانيا علواني النائبة البرلمانية عن سعادتها البالغة بعد فوزها بمقعد عضوية مجلس إدارة النادي الأهلي الجديد، وذلك بعد يوم طويل وشاق في يوم أمس الخميس بعدما انطلقت انتخابات النادي الأهلي منذ الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت القاهرة، قبل أن تقوم اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات بالإعلان عن النتيجة النهائية بعد فرز جميع اللجان في تمام الساعة الرابعة من فجر اليوم الجمعة الموافق لليوم الأول من شهر ديسمبر الحالي.

وقامت رانيا علواني بنشر تغريدة عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، وكتبت فيها قائلة: “اللهم لك الحمد. شكراً للجمعية العمومية المحترمة لنادينا العريق على منحي هذه الثقة وأدعو الله سبحانه وتعالى أن أكون دائماً عند حسن ظنكم”.

وقد شهدت انتخابات النادي الأهلي صراعاً في غاية الشراسة طوال شهر نوفمبر الماضي، وذلك سواء من جانب قائمة المهندس محمود طاهر الخاسرة في الانتخابات أو من جانب قائمة الكابتن محمود الخطيب الفائزة في الانتخابات.

وكانت انتخابات النادي الأهلي التي تم إجرائها في يوم أمس الخميس قد شهدت اقبالاً تاريخياً من جانب أعضاء الجمعية العمومية للنادي الأهلي، حيث وصل عدد الأصوات الصحيحة في انتخابات النادي الأهلي إلي حوالي 34 ألف صوت، وهو ما يؤكد بدوره على الوعي الكبير لأعضاء الجمعية العمومية للنادي الأهلي في ظل هذه الانطلاقة الجديدة للنادي الأهلي على المستوى الإداري والتي من شأنها أن تعود إيجابياً على كل أقسام النادي الأخرى وعلى رأسها فريق الكرة.

وكان الكابتن محمود الخطيب بدوره قد فاز بمقعد رئاسة النادي الأهلي عن كل جدارة واستحقاق، وذلك بعدما حقق فوزاً كاسحاً على حساب منافسه على المقعد ذاته المهندس محمود طاهر، حيث حصل الكابتن محمود الخطيب على 20956 صوت فيما حصل المهندس محمود طاهر على 10182 صوت، علماً بأن قائمة الكابتن محمود الخطيب قد فازت بأكملها على حساب قائمة المهندس محمود طاهر.

ولا شك أن الفائز الأكبر في انتخابات النادي الأهلي هي جماهير وأعضاء النادي الأهلي، والتي تترقب بدورها الآن ما سيفعله الكابتن محمود الخطيب رفقة مجلس إدارته الجديد في السنوات الأربعة المقبلة وخاصة في ظل المشاريع الضخمة التي وعد بها مجلس إدارة الكابتن محمود الخطيب قبل الفوز بالانتخابات.