الإسماعيلي يضع شرطاً أساسياً من أجل التخلي عن محمد عواد في يناير لصالح الأهلي
محمد عواد

ذكرت تقارير صحفية مصرية في مساء يوم أمس السبت الموافق لليوم الثالث والعشرين من شهر ديسمبر الحالي أن مجلس إدارة نادي الإسماعيلي قد وضع شرطاً أساسياً، وذلك من أجل التخلي عن حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي وهو الواعد محمد عواد لصالح النادي الأهلي في الميركاتو الشتوي المقبل.

حيث أشارت التقارير إلي أن مجلس إدارة نادي الإسماعيلي قد طلب من مجلس إدارة النادي الأهلي دفع مبلغ 100 مليون جنيه مصري إضافة إلي حارس المرمى الواعد محمد الشناوي، وذلك من أجل بيع حارس مرماه محمد عواد خلال فترة الإنتقالات الشتوية المقبلة أي في شهر يناير المقبل من مطلع العام القادم 2018.

كما أضافت التقارير أيضاً أن ذلك الشرط لا يُعتبر أمراً مفاجئاً من جانب مجلس إدارة نادي الإسماعيلي، بل يُعتبر شرطاً تعجيزياً لا أكثر وذلك من أجل تأكيد رفضه التام على التخلي عن حارس مرماه الواعد محمد عواد وخاصة في ظل تألقه رفقة فريق الدراويش منذ مطلع الموسم الحالي وحتى هذه اللحظة.

وعلى صعيد آخر يواصل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي تحضيراته اليومية على ملعب التتش بمقر النادي الرئيسي بالجزيرة تحت قيادة مديره الفني الكابتن حسام البدري، وذلك من أجل الاستعداد لمباراته المقبلة والمرتقبة التي سوف تجمع بينه وبين مضيفه فريق وادي دجلة.

وكان فريق الأهلي قد نجح في تحقيق الانتصار في مساء يوم الأربعاء الماضي على حساب ضيفه فريق سموحة بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب القاهرة الدولي بالعاصمة المصرية القاهرة، وذلك في إطار مباريات الأسبوع الرابع عشر من مسابقة الدوري المصري الممتاز للموسم الحالي 2017 / 2018 م.

وعلى إثر ذلك الانتصار رفع فريق الأهلي رصيده إلي 29 نقطة جعلته يستعيد من جديد مركزه الثاني في جدول ترتيب الدوري المصري الممتاز، وبذلك أصبح الفارق بينه وبين المتصدر فريق الإسماعيلي نقطتين فقط لا غير، علماً بأن فريق الأهلي لا يزال لديه مباراتين مؤجلتين وهو ما يعني إمكانية انفراده بالصدارة وحيداً دون أي شريك في حالة فاز بهما.

ومن المقرر أن تُقام المباراة المقبلة والمرتقبة بين فريق الأهلي ومضيفه فريق وادي دجلة في مساء يوم الإثنين المقبل الموافق لليوم الخامس والعشرين من عمر الشهر الحالي، وذلك على أرضية ملعب بتروسبورت بالتجمع الخامس في العاصمة المصرية القاهرة.