قلق في الشارع المصري بسبب إصابة النجم محمد صلاح
محمد صلاح

سيطرت حالة من القلق منذ مساء يوم أمس الأحد الموافق لليوم الحادي والثلاثين من شهر ديسمبر الماضي، وذلك بعدما كشفت صحيفة ميرور الإنجليزية عن إصابة الفرعون المصري والنجم محمد صلاح لاعب فريق ليفربول الإنجليزي والمنتخب الوطني المصري الأول لكرة القدم.

حيث أشارت الصحيفة إلي أن السبب الرئيسي وراء تبديل المدرب الألماني يورغن كلوب مدرب فريق ليفربول للنجم محمد صلاح في المباراة الماضية لفريق الريدز أمام ضيفه فريق ليستر سيتي في يوم السبت الماضي، كان بسبب شكوى الفرعون المصري والنجم محمد صلاح من بعض الألم في ركبته.

وعقب نهاية المباراة وإجرائه للفحوصات الطبية اللازمة تأكدت إصابة النجم محمد صلاح في ركبته، مما سوف يجعله يغيب عن الملاعب لمدة أسبوعين كاملين وبالتالي سوف يغيب عن مواجهة فريق بيرنلي في مساء اليوم الإثنين في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، كما سوف يغيب أيضاً عن مواجهة ديربي الميرسيسايد أمام الجار فريق إيفرتون في يوم الجمعة المقبل في مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي.

ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب بل إن الشكوك لا تزال تحوم حول مشاركته في المباراة المرتقبة أمام فريق مانشستر سيتي متصدر جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث سوف تُقام هذه المباراة المنتظرة في اليوم الرابع عشر من شهر يناير الحالي، ولا شك أن الفرعون المصري والنجم محمد صلاح بات واحداً من الأعمدة الرئيسية سواء رفقة فريقه ليفربول أو حتى رفقة المنتخب الوطني المصري.

فمع فريقه ليفربول نجح الفرعون المصري والنجم محمد صلاح في تسجيل سبعة عشر هدفاً منذ مطلع الموسم الحالي وحتى هذه اللحظة في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، مما جعله في المركز الثاني على لائحة ترتيب الهدافين في الدوري الإنجليزي الممتاز متخلفاً عن الهداف الإنجليزي المتألق هاري كين بفارق هدف واحد فقط لا غير.

أما مع المنتخب الوطني المصري فقد نجح الفرعون والنجم محمد صلاح في إيصال منتخب مصر إلي مونديال روسيا المقبل، وذلك بعدما غاب أحفاد الفراعنة عن المونديال لمدة 28 عاماً وهو أكبر محفل دولي رياضي على مستوى العالم بأكمله.

إقرأ أيضاً: نجم المصري البورسعيدي يكشف عن حقيقة اقترابه من التوقيع لنادي الزمالك