الزمالك يتراجع عن شكوى السعيد بعد المونديال.. تعرف على الأسباب
مرتضى منصور وعبد الله السعيد

ذكرت تقارير صحفية مصرية اليوم الخميس الموافق لليوم الخامس من شهر أبريل الحالي أن مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور، قرر التراجع عن تقديم شكوى إلى الاتحاد المصري لكرة القدم من أجل إيقاف النجم عبد الله السعيد بعد مونديال روسيا المقبل.

حيث أشارت التقارير إلى أن الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة المهندس هاني أبو ريدة، نجح في إقناع المستشار مرتضى منصور بعدم تقديم أي شكوى ضد النجم عبد الله السعيد صانع ألعاب فريق الأهلي، وذلك حتى لا يتأثر اللاعب نفسياً قبل مشاركته مع المنتخب الوطني المصري في مونديال روسيا المقبل.

كما أضافت التقارير أيضاً أن السبب الرئيسي وراء موافقة المستشار مرتضى منصور على التراجع عن تقديم شكوى ضد النجم عبد الله السعيد، هو حصول نادي الزمالك على مبلغ مالي كبير من أحد رجال الأعمال المنتمين إلى النادي الأهلي، وذلك من أجل تعويض نادي الزمالك عن قيمة الشرط الجزائي في العقد الذي قام النجم عبد الله السعيد بتوقيعه مع نادي الزمالك.

وكان النجم عبد الله السعيد قد قام بالتوقيع على عقد انضمامه إلى نادي الزمالك في نهاية شهر فبراير الماضي مقابل شرط جزائي وصلت قيمته إلى مبلغ 100 مليون دولار، إلا أنه جدد بعدها بفترة قليلة فقط عقده مع النادي الأهلي، مما جعله مهدداً بالإيقاف في حالة تقديم شكوى رسمية ضده من طرف نادي الزمالك بسبب التوقيع لناديين في وقت واحد.

إقرأ أيضاً: إيهاب جلال يتجه لإجراء تعديلات بالجملة على تشكيل الزمالك أمام المقاصة