الشكوك تحوم بقوة حول بقاء لاعب الأهلي مع القلعة الحمراء بعد مونديال روسيا
النادي الأهلي

ذكرت تقارير صحفية مصرية مقربة من النادي الأهلي اليوم الخميس الموافق لليوم السابع عشر من شهر مايو الحالي أن الشكوك باتت تحوم بقوة، وذلك حول إمكانية بقاء أحد لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي داخل جدران القلعة الحمراء عقب نهاية مونديال روسيا المقبل مباشرة.

حيث أشارت التقارير إلى أن مستقبل المهاجم المغربي وليد أزارو مع النادي الأهلي بات غير معلوماً على الإطلاق، وخاصة في ظل الوضعية التي مر بها المارد الأحمر في الفترة القليلة الماضية من عمر الموسم، والتي أدت إلى استقالة الكابتن حسام البدري من منصب المدير الفني لفريق الأهلي.

كما أضافت التقارير أيضاً أن الأمر لا يتعلق برحيل الكابتن حسام البدري فقط، حيث ينتظر المغربي وليد أزارو مشاركته بفارغ الصبر مع منتخب بلاده المغرب، وذلك من أجل استقبال العروض المغرية من طرف كبار الأندية الأوروبية وخاصة في حالة تألقه بشكل ملفت في أكبر محفل دولي في العالم بأكمله.

ولم يقمِ أي نادي أوروبي حتى هذه اللحظة بتقديم أي عرض رسمي للنادي الأهلي من أجل التعاقد مع المغربي وليد أزارو، إلا أن نادي بنفيكا حاول مؤخراً التواصل مع وكيل أعمال اللاعب المغربي، وذلك من أجل الاستعلام عن المبلغ الذي يرغب النادي الأهلي في الحصول عليه من أجل التخلي عن لاعبه المغربي في الميركاتو الصيفي المقبل.

إقرأ أيضاً: لجنة المسابقات تُفكر في اتخاذ قرار مهم بخصوص كأس السوبر المصري