ريال مدريد يختتم مشواره في الليغا بتعادل مثير خارج أرضه أمام فياريال
مباراة ريال مدريد وفياريال

سقط فريق ريال مدريد في فخ التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما خارج أرضه أمام مضيفه فريق فياريال، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين في مساء اليوم السبت الموافق لليوم التاسع عشر من شهر مايو الحالي على ملعب سيراميكا في مدينة فالنسيا.

وقد نجح في تسجيل أهداف فريق ريال مدريد في المباراة كلاً من الويلزي جاريث بيل في الدقيقة الحادية عشر، إضافة إلى الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة الثانية والثلاثين، فيما سجل أهداف فريق فياريال في المباراة كلاً من مارتينيز في الدقيقة السبعين وأيضاً سامو في الدقيقة الخامسة والثمانين.

وجاءت هذه المباراة في إطار مباريات الأسبوع الثامن والثلاثون والأخير من مسابقة الدوري الإسباني 2017 / 2018 م، ليرفع بذلك فريق ريال مدريد رصيده إلى 76 نقطة في المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإسباني، فيما رفع فريق فياريال رصيده إلى 61 نقطة في المركز الخامس في الترتيب.

تشكيلة فريق ريال مدريد الأساسية في المباراة

  • حراسة المرمى: لوكا زيدان.
  • خط الدفاع: داني كارفاخال / رافاييل فاران / سيرجيو راموس / مارسيلو.
  • خط الوسط: كارلوس كاسيميرو / لوكا مودريتش / توني كروس / إيسكو.
  • خط الهجوم: جاريث بيل / كريستيانو رونالدو.
  • المدرب: الفرنسي زين الدين زيدان.

ملخص مباراة ريال مدريد وفياريال

في شوط المباراة الأول حاول فريق ريال مدريد أن يفرض سيطرته الكاملة منذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء على ضيفه، وذلك في إطار سعيه لتسجيل الأهداف بشكل مبكر من أجل حسم الأمور وعدم تعرض اللاعبين إلى الإرهاق أو الإصابات.

وفي الدقيقة الرابعة كاد فريق ريال مدريد ينجح في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما سدد القائد سيرجيو راموس كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء، إلا أن حارس مرمى فريق فياريال تصدى للكرة بنجاح محافظاً على نظافة شباكه من الأهداف.

وبعدها بسبعة دقائق فقط لا غير تمكن الفريق الملكي من تسجيل هدفه الأول في المباراة، وذلك عبر النجم الويلزي جاريث بيل الذي استغل ثغرة في دفاعات فريق فياريال واضعاً فريقه بالتالي في المقدمة.

ومع مرور الدقائق هدأ إيقاع اللعب نوعاً ما، وخاصة من جانب فريق ريال مدريد الذي أراد تجنب الإرهاق تماماً قبل الموعد المنتظر في نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا أمام فريق ليفربول الإنجليزي في يوم السبت القادم.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق فياريال فقد جاء في الدقيقة الثلاثين، وذلك حينما سدد الإسباني بابلو كرة أرضية من على حدود منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيسر للفرنسي لوكا زيدان حارس مرمى فريق ريال مدريد.

وقبل نهاية الفترة الأولى من عمر اللقاء بقليل وتحديداً في الدقيقة الثانية والثلاثين، تمكن فريق ريال مدريد من قتل المباراة بنسبة كبيرة للغاية وذلك حينما سجل له الدون البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدف الثاني وسط حالة من الصمت الرهيب من جانب جماهير الغواصات الصفراء.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر الشوط واصل فريق ريال مدريد عملية بحثه عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل إسعاد جماهيره، إلا أن الوضع استمر على ما هو عليه حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط على وقع تقدم الفريق الملكي بهدفين مقابل لا شئ.

وفي شوط المباراة الثاني حاول فريق فياريال تعويض ما فاته في الشوط الأول من خلال بحثه عن تقليص الفارق أولاً ومن ثم التفكير في تعديل النتيجة، وفي مقابل ذلك حاول فريق ريال مدريد أن يستمر بنفس إيقاع اللعب من أجل عدم تعرض أي لاعب في الفريق للإصابة.

وفي الدقيقة التاسعة والأربعين كاد فريق فياريال ينجح في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما نفذ الإيطالي نيكولا سانسوني ركلة حرة قريبة من منطقة الجزاء بطريقة أكثر من رائعة، إلا أن حارس المرمى لوكا زيدان تألق بشكل ملفت وأبعدها للخارج بأطراف أصابعه.

وفي الدقيقة الثانية والستين حاول الفرنسي زين الدين زيدان مدرب فريق ريال مدريد أن يقوم بإراحة بعض عناصره الأساسية قبل المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا، وذلك من خلال إشراك كلاً من الفرنسي كريم بنزيمة والإسباني لوكاس فاسكيز بدلاً من البرتغالي كريستيانو رونالدو والكرواتي لوكا مودريتش.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الحادية والسبعين تمكن فريق فياريال من إشعال أجواء المباراة من جديد، وذلك بعدما نجح اللاعب مارتينيز في تسجيل الهدف الأول لمصلحة فريق الغواصات الصفراء وسط فرحة عارمة من جماهير الفريق الأصفر.

وفي الدقيقة الخامسة والثمانين نجح فريق فياريال في تعديل النتيجة في ظل تراجع مستوى الفريق الملكي، وهذه المرة عبر البديل سامو الذي استغل ثغرة دفاعية في خط دفاع الريال، لتمر بعدها بقية الدقائق دون أن تشهد أي جديد من الطرفين حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة في نهاية المطاف على وقع التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما لكل فريق.

إقرأ أيضاً: تشيلسي يتوج رسمياً بطلاً لكأس إنجلترا بفوزه على مانشستر يونايتد بهدف نظيف