محمد صلاح.. من مرشح للفوز بكل شئ إلى خسارة كل شئ
محمد صلاح

قامت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية اليوم الجمعة الموافق لليوم الثاني والعشرين من شهر يونيو الحالي بإعداد تقرير خاص عن اللاعب المصري محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي والمنتخب الوطني المصري، وذلك بعدما فشل في مساعدة منتخب بلاده مصر على التأهل إلى الدور الثاني من عمر المونديال.

حيث قامت الصحيفة بإلقاء الضوء بشكل بارز على موسم اللاعب محمد صلاح سواء مع ناديه ليفربول أو حتى مع منتخب بلاده مصر، وخاصة بعدما فشل محمد صلاح في تحقيق أي شئ على المستوى الجماعي سواء رفقة نادي ليفربول أو حتى رفقة المنتخب الوطني المصري.

كما أضافت الصحيفة أيضاً أن الإنجاز الأكبر لمحمد صلاح، هو المساهمة في وصول نادي ليفربول إلى المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا، إضافة إلى المساهمة في صعود المنتخب الوطني المصري إلى بطولة كأس العالم بعد غياب 28 عاماً.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن محمد صلاح يُعتبر موسمه كارثياً من الناحية الجماعية، بعكس ما هو عليه الحال من الناحية الفردية بعد نجاحه في الفوز بالعديد من الجوائز الفردية، مما جعل أحلام محمد صلاح من أجل الفوز بجائزة الكرة الذهبية تتلاشى بشكل نهائي تماماً مثلما كان متوقعاً.

وفي إطار تقريرها أيضاً شددت صحيفة “موندو ديبورتيفو” على أن الجماهير المصرية ساهمت بشكل كبير للغاية في هذه النهاية السيئة للمنتخب الوطني المصري في المونديال، وخاصة بعدما تم وضع كافة الضغوط على عاتق لاعب واحد فقط لا غير وهو محمد صلاح دون التركيز على جماعية المنتخب الوطني المصري.

وفي ختام التقرير أكدت الصحيفة الإسبانية أن الموسم القادم سوف يكون مصيرياً للغاية بالنسبة إلى محمد صلاح، وخاصة وأنه سوف يكون مطالباً بتقديم نفس الأداء الباهر الذي قدمه طوال الموسم الماضي من الناحية الفردية، وذلك حتى يتمكن من إثبات قدرته على أنه من بين أفضل اللاعبين على مستوى العالم.

إقرأ أيضاً:

تردد قنوات بي إن ماكس الناقلة الحصرية لبطولة كأس العالم روسيا 2018

 روسيا تتأهل رسمياً إلى ثمن نهائي كأس العالم بعد فوزها العريض على مصر 

ملخص كامل لمباريات الجولة الأولى من دور المجموعات في كأس العالم 2018