سيف زاهر يكشف عن مفاجأة مدوية بخصوص مدرب المنتخب الوطني الجديد
سيف زاهر

كشف سيف زاهر الإعلامي في قناة أون سبورت وعضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم اليوم الأحد الموافق لليوم الخامس عشر من شهر يوليو الحالي عن مفاجأة مدوية للغاية، وذلك بخصوص اسم المرشح من أجل تولي منصب المدير الفني للمنتخب الوطني المصري الأول لكرة القدم.

فمن خلال تصريحات تليفزيونية له اليوم الأحد، أكد الإعلامي سيف زاهر أن ملف اختيار المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني المصري سوف يُحسم في اليوم الثاني والعشرين من شهر يوليو الحالي، وذلك بعد عودة المهندس هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم مباشرة من اجتماع الفيفا القادم.

وفي إطار تصريحاته أيضاً أشار الإعلامي سيف زاهر إلى أن الاتحاد المصري لكرة القدم قد استقر على اسم المدير الفني للمنتخب الوطني المصري بنسبة كبيرة، حيث سيكون هو الكابتن حسام حسن في حالة تم الاستقرار على مدير فني محلي للمنتخب في الفترة القادمة.

أما في حالة استقر الاتحاد المصري لكرة القدم على تعيين مدير فني أجنبي، سوف يتم حينها الاختيار من بين 3 مدربين أجانب يقوم حالياً كلاً من الكابتن مجدي عبد الغني إضافة إلى الكابتن حازم إمام بدراسة الملف الخاص بكل واحد منهم.

ومنذ نهاية مشوار المنتخب الوطني المصري في مونديال روسيا وتحديداً منذ دور المجموعات، فشل الاتحاد المصري لكرة القدم حتى هذه اللحظة في عملية الاستقرار على اسم المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني، وخاصة بعد رفض اتحاد الكرة تجديد عقد الجهاز الفني السابق بقيادة المدير الفني الأرجنتيني هيكتور كوبر.

ولا شك أن الاتحاد المصري لكرة القدم يعلم جيداً أنه يتعرض إلى ضغوطات كبيرة للغاية في الوقت الحالي، وخاصة وأن أول مباراة رسمية من جديد للمنتخب الوطني المصري سوف تكون في شهر سبتمبر المقبل، وذلك حينما يواجه المنتخب الوطني المصري نظيره منتخب النيجر ضمن التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس أمم أفريقيا القادمة.

ومن جانبه يأمل الشارع المصري بدون أدنى شك في التتويج بلقب كأس أمم أفريقيا القادمة، والتي سوف تُقام تحديداً في صيف العام المقبل 2019 على أرض دولة الكاميرون.

إقرأ أيضاً: تعرف على التشكيل المتوقع لكلاً من فرنسا وكرواتيا في نهائي كأس العالم اليوم