ملخص مباراة مانشستر يونايتد وواتفورد السبت 15/9/2018 في الدوري الإنجليزي
مباراة فريق مانشستر يونايتد مع فريق واتفورد

ملخص مباراة مانشستر يونايتد وواتفورد، حقق فريق فريق مانشستر يونايتد فوزاً هاماً للغاية خارج أرضه على حساب مضيفه فريق واتفورد بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين في مساء اليوم السبت الموافق 15 سبتمبر 2018 على أرض دولة إنجلترا.

وقد نجح في تسجيل أهداف فريق مانشستر يونايتد في المباراة كلاً من النجم البلجيكي روميلو لوكاكو في الدقيقة الخامسة والثلاثين، إضافة إلى الإنجليزي كريس سمالينغ في الدقيقة الثامنة والثلاثين، فيما سجل الهدف الوحيد لمصلحة فريق واتفورد في المباراة المهاجم أندري جراي في الدقيقة الخامسة والستين.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الأسبوع الخامس في إطار مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز 2018 / 2019 م، وعلى إثر هذه النتيجة رفع فريق مانشستر يونايتد رصيده إلى 9 نقاط، فيما استقر رصيد فريق واتفورد عند 12 نقطة.

وجاءت تشكيلة فريق مانشستر يونايتد الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: ديفيد دي خيا.
  • خط الدفاع: أنطونيو فالنسيا / كريس سمالينج / فيكتور ليندلوف / أشلي يونغ.
  • خط الوسط: نيمانيا ماتيتش / مروان فيلايني / بول بوغبا / جيسي لينغارد.
  • خط الهجوم: أليكسيس سانشيز / روميلو لوكاكو.
  • المدير الفني: البرتغالي جوزيه مورينيو.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق واتفورد الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: بن فوستر.
  • خط الدفاع: يانمات / كارت / كاباسيله / هوليباس.
  • خط الوسط: دوكوري / كابوي / هوغيس / روبيرتو بيريرا.
  • خط الهجوم: تروي ديني / جراي.
  • المدير الفني: الإسباني خافي غارسيا.

ملخص مباراة مانشستر يونايتد وواتفورد والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة مانشستر يونايتد وواتفورد، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل فريق أن يقوم بفرض أسلوب لعبه على الطرف الآخر، وخاصة في ظل الأهمية الكبرى للنقاط الثلاث بالنسبة إلى كلاهُما على حد سواء.

وفي الدقيقة الثالثة سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق مانشستر يونايتد في المباراة، وذلك حينما انفرد النجم البلجيكي روميلو لوكاكو بحارس المرمى بن فوستر، إلا أن الأخير كان متيقظاً وأمسك الكرة بنجاح دون أي مشاكل على الإطلاق.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق مانشستر يونايتد في المباراة، فلم يتأخر كثيراً وذلك تحديداً في الدقيقة السادسة عشر حينما سدد المهاجم تروي ديني كرة رائعة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى الإسباني ديفيد دي خيا أبعد الكرة ببراعة كبيرة إلى الخارج مبقياً على نتيجة التعادل السلبي بين الطرفين.

وفي الدقيقة الرابعة والعشرين نجح فريق مانشستر يونايتد في افتتاح التسجيل، وذلك عبر النجم التشيلي أليكسيس سانشيز الذي استغل ثغرة واضحة في خط دفاع فريق واتفورد، إلا أن الحكم سرعان ما ألغى الهدف بداعي التسلل ليُخيم الهدوء من جديد على المدرجات الخاصة بالضيوف.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن إصرار فريق مانشستر يونايتد على التقدم في النتيجة كان كبيراً للغاية، وفي الدقيقة الخامسة والثلاثين نجح فريق الشياطين الحمر في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما سجل له النجم البلجيكي روميلو لوكاكو الهدف الأول عقب استغلاله ثغرة واضحة في خط دفاع فريق واتفورد.

ولم يكتفِ فريق مانشستر يونايتد بذلك وحسب بل بحث عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل حسم الأمور نهائياً، وفي الدقيقة الثامنة والثلاثين تحقق له ما أراد وذلك حينما سجل المدافع الإنجليزي كريس سمالينج الهدف الثاني وسط فرحة عارمة من جانب الجهاز الفني لفريق مانشستر يونايتد بقيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع تقدم فريق مانشستر يونايتد بهدفين مقابل لا شئ.

ملخص مباراة مانشستر يونايتد وواتفورد والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة مانشستر يونايتد وواتفورد، في شوط المباراة الثاني دخل فريق مانشستر يونايتد عازماً على تسجيل المزيد من الأهداف من أجل إسعاد جماهيره الغفيرة، وفي مقابل ذلك بحث فريق واتفورد عن العودة من جديد في أجواء المباراة.

ومع مرور الدقائق هدأ إيقاع اللعب كثيراً من الجانبين، وخاصة من جانب فريق مانشستر يونايتد نظراً لتقدمه المريح في النتيجة، وأيضاً لرغبته في عدم التعرض إلى الإرهاق أو الإصابات قبل انطلاقة مشوار الفريق في مسابقة دوري أبطال أوروبا في منتصف الأسبوع الحالي.

وفي الدقيقة الخامسة والستين اشتعلت أجواء المباراة من جديد، وذلك حينما نجح فريق واتفورد في تقليص الفارق من خلال تسجيل هدفه الأول في المباراة عبر المهاجم أندري جراي وسط حالة من عدم التركيز من جانب لاعبي فريق مانشستر يونايتد.

وفي الدقائق المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع فوز في غاية الأهمية لمصلحة فريق مانشستر يونايتد قبل بداية مشواره في مسابقة دوري أبطال أوروبا الأسبوع الحالي.

إقرأ أيضاً: