ملخص مباراة الهلال والفتح الاثنين 24/9/2018 في الدوري السعودي للمحترفين
مباراة فريق الهلال مع فريق الفتح

ملخص مباراة الهلال والفتح، حقق فريق الهلال فوزاً مثيراً للغاية خارج أرضه على حساب مضيفه فريق الفتح بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين في مساء اليوم الإثنين الموافق 24 سبتمبر 2018 على ملعب الأمير عبد الله بن جلوي على أرض دولة المملكة العربية السعودية.

وقد نجح في تسجيل أهداف فريق الهلال في المباراة كلاً من الفرنسي بافيتيمبي غوميز في الدقيقة التاسعة والخمسين، إضافة إلى البرازيلي كارلوس إدواردو في الدقيقة الثانية والستين، وأيضاً البرازيلي ريفاس في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع من عمر المباراة ، فيما سجل أهداف فريق الفتح في المباراة اللاعب عبد القادر الوسلاتي في الدقيقة الرابعة والأربعين من ركلة جزاء والدقيقة الثامنة والستين من ركلة جزاء أيضاً.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الأسبوع الرابع في إطار مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان السعودي للمحترفين 2018 / 2019 م، وعلى إثر هذه النتيجة رفع فريق الهلال رصيده إلى 11 نقطة، فيما استقر رصيد فريق الفتح عند 3 نقاط فقط لا غير.

وجاءت تشكيلة فريق الهلال الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: علي الحبسي.
  • خط الدفاع: محمد البريك / ألبرتو بوتيا / علي آل بليهي / حسن كادش.
  • خط الوسط: محمد كنو / كارلوس إدواردو / سلمان الفرج.
  • خط الهجوم: سالم الدوسري / عمر عبدالرحمن / بافيتيمبي غوميز.
  • المدير الفني: البرتغالي جورجي جيسوس.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق الفتح الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • ماكسيم / محمد نعماني / علي لاجامي / عبدالله العمار / ماتيس اجوير / محمد الفهيد / نزو / إبراهيم الشنيحي / عبد القادر الوسلاتي / منصور حمزي / حمد الجهيم.
  • المدير الفني: الجزائري فتحي الجبال.

ملخص مباراة الهلال والفتح والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة الهلال والفتح، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول فريق الهلال أن يفرض سيطرته الكاملة على مجريات اللعب في إطار سعيه لتحقيق الانتصار في نهاية المطاف من أجل التمسك بصدارة الترتيب، وفي مقابل ذلك تراجع فريق الفتح بكامل عناصره إلى مناطقه الدفاعية من أجل تأمين مرماه من الأهداف مع الاعتماد في الوقت ذاته على الهجمات المرتدة السريعة.

وفي الدقيقة الثانية والعشرين سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق الهلال في المباراة، وذلك حينما انفرد المهاجم الفرنسي بافيتيمبي غوميز بحارس المرمى ماكسيم، إلا أن الأخير تألق بشكل ملفت وتصدى للكرة بنجاح مبقياً على نظافة شباكه من الأهداف.

وبعدها بخمسة دقائق فقط لا غير سنحت فرصة أخرى خطيرة لمصلحة فريق الهلال، وهذه المرة حينما سدد البرازيلي كارلوس إدواردو كرة من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته علت العارضة بقليل وسط حالة من الحيرة من طرف البرتغالي جورجي جيسوس المدير الفني لفريق الهلال بسبب صعوبة المباراة.

ومع مرور الدقائق باتت الأمور معقدة للغاية على لاعبي فريق الهلال من الناحية الهجومية، وخاصة في ظل الصلابة الدفاعية التي تميز بها فريق الفتح منذ اللحظة الأولى في عمر المباراة، مما جعل فريق الهلال عاجزاً على تشكيل أي خطورة أخرى على مرماه.

وقبل نهاية الفترة الأولى من عمر اللقاء بقليل وتحديداً في الدقيقة الرابعة والأربعين، سنحت أمام فريق الفتح فرصة مثالية للغاية من أجل تسجيل هدفه الأول في المباراة، وذلك حينما احتسب الحكم له ركلة جزاء ليتولى تنفيذها اللاعب عبد القادر الوسلاتي بنجاح محرزاً أولى أهداف فريقه في المباراة، لينتهي بعدها الشوط مباشرة دون أي جديد على وقع تقدم مفاجئ لمصلحة فريق الفتح بهدف وحيد مقابل لا شئ.

ملخص مباراة الهلال والفتح والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة الهلال والفتح، في شوط المباراة الثاني دخل فريق الهلال عازماً على قلب الطاولة على مضيفه بأي وسيلة ممكنة قبل فوات الأوان، وفي مقابل ذلك حاول فريق الفتح أن يُحافظ على تقدمه قدر المستطاع من أجل تفجير أكبر مفاجأة في الجولة الرابعة من عمر المسابقة.

وفي الدقيقة التاسعة والخمسين نجح فريق الهلال في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما سجل له الفرنسي بافيتيمبي غوميز هدف التعادل عقب استغلاله ثغرة واضحة في خط دفاع فريق الفتح وسط فرحة عارمة من جانب جماهير الزعيم في المدرجات.

ولم يكتفِ فريق الهلال بذلك وحسب بل بحث عن التقدم في النتيجة في أسرع وقت ممكن، وفي الدقيقة الثانية والستين تحقق للزعيم ما أراد وهذه المرة بعدما سجل له اللاعب البرازيلي كارلوس إدواردو الهدف الثاني وسط حالة من الصدمة من جانب لاعبي فريق الفتح.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن أجواء المباراة اشتعلت من جديد في الدقيقة الثامنة والستين، وذلك حينما احتسب الحكم ركلة جزاء ثانية لمصلحة فريق الفتح ليتولى تنفيذها من جديد اللاعب عبد القادر الوسلاتي بنجاح مدركاً التعادل لفريقه في سيناريو مثير للغاية.

وفي الدقيقة الخامسة والسبعين تواصلت الإثارة غير العادية في المباراة، وهذه المرة حينما احتسب الحكم ركلة جزاء جديدة ولكن هذه المرة لمصلحة فريق الهلال، ليتولى تنفيذها المهاجم الفرنسي بافيتيمبي غوميز إلا أنه أضاعها وأضاع معها على فريقه فرصة التقدم في النتيجة قبل نهاية المباراة.

وفي الدقائق المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى جاءت الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع وحينها نجح فريق الهلال في تسجيل هدفه الثالث القاتل في المباراة وذلك عبر اللاعب البرازيلي ريفاس، لتنتهي بعدها المباراة مباشرة على وقع فوز مثير للغاية لمصلحة فريق الهلال.

إقرأ أيضاً: