بعد انسحاب آل الشيخ من مصر.. شركة راعية كبرى تفسخ عقدها رسمياً مع الأهلي
تركي آل الشيخ - محمود الخطيب

لا تزال أصداء إهانة المستشار تركي آل الشيخ من جانب بعض جماهير النادي الأهلي متصاعدة وبشدة، وخاصة بعدما قرر المستشار تركي آل الشيخ إنهاء استثماره الرياضي في جمهورية مصر العربية بشكل رسمي، مما جعل إحدى الشركات السعودية الكبرى الراعية للنادي الأهلي تفسخ تعاقدها بدورها مع النادي الأهلي بسبب عدم تقديم الاعتذار لما بدر من هتافات معادية من بعض جماهير القلعة الحمراء.

حيث أعلنت شركة سبورتا الرياضية السعودية في مساء اليوم الأربعاء الموافق 26 سبتمبر 2018 عن فسخ تعاقدها بشكل رسمي مع النادي الأهلي، وذلك بعد الإهانة الكبيرة التي تعرض لها المستشار تركي آل الشيخ من طرف بعض جماهير النادي الأهلي المتشددين، وذلك في المباراة الماضية التي جمعت بين المارد الأحمر وبين ضيفه فريق حوريا كوناكري الغيني على ملعب السلام في العاصمة المصرية القاهرة.

وقد قامت شركة سبورتا الرياضية أيضاً بتقديم الاعتذار إلى المستشار تركي آل الشيخ على الإهانة التي تعرض لها من جانب جماهير النادي الأهلي، وخاصة وأن المستشار تركي آل الشيخ يُعتبر أحد الرموز الوطنية في المملكة العربية السعودية، علماً بأن الشركة الراعية قد أبدت انزاعجهُا أيضاً من عدم قيام مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب بتقديم الاعتذار للمستشار تركي آل الشيخ.

وإليكم الآن البيان الرسمي الصادر عن شركة سبورتا الرياضية السعودية:

  • نود أن نُذكر الجميع بأن المنافسات الرياضية لها أخلاقيات وفروسية وقيم ومبادئ تتلاشى أمامها أي اعتبارات لمكاسب مادية أو تجارية، ومن هذا المنطلق وعلى هذا الأساس بُني قرار الشركة على إنهاء هذه العلاقة التعاقدية مع النادي الأهلي.

وتعقيباً على ذلك البيان الرسمي مباشرة من طرف النادي الأهلي، أكد محمد مرجان المدير التنفيذي للنادي الأهلي من خلال مداخلة هاتفية له عبر شاشة قناة “أون سبورت” في مساء اليوم الأربعاء، أن النادي الأهلي لا يزال لم يتلقِ بعد أي خطاب رسمي من شركة سبورتا الرياضية يُفيد بإنهاء العلاقة التعاقدية بين الطرفين

إقرأ أيضاً: موعد مباريات ليفربول بمشاركة “محمد صلاح” في موسم 2018 / 2019