ملخص مباراة ليفربول ونابولي بمشاركة “محمد صلاح” في دوري أبطال أوروبا
مباراة فريق ليفربول مع فريق نابولي

ملخص مباراة ليفربول ونابولي، حقق فريق نابولي الإيطالي فوزاً هاماً للغاية على حساب ضيفه فريق ليفربول الإنجليزي بهدف وحيد مقابل لا شئ، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين في مساء يوم الأربعاء الموافق 3 أكتوبر 2018 على ملعب سان باولو في جنوب إيطاليا.

وقد نجح في تسجيل الهدف الوحيد لمصلحة فريق نابولي في المباراة الإيطالي لورينزو إنسيني في الدقيقة التسعين، علماً بأن هذه المباراة جاءت ضمن مباريات الجولة الثانية عن المجموعة الثالثة في إطار دور المجموعات في مسابقة دوري أبطال أوروبا 2018 / 2019 م، وبذلك رفع فريق نابولي رصيده إلى 3 نقاط، فيما استقر رصيد فريق ليفربول عند 3 نقاط.

وجاءت تشكيلة فريق ليفربول الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: أليسون بيكر.
  • خط الدفاع: ألكسندر أرنولد / جو جوميز / فيرجيل فان دايك / أندي روبرتسون.
  • خط الوسط: جيمس ميلنر / نابي كيتا / جورجينيو فينالدوم.
  • خط الهجوم: محمد صلاح / ساديو ماني / روبيرتو فيرمينو.
  • المدير الفني: الألماني يورغن كلوب.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق نابولي الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: ديفيد أوسبينا.
  • خط الدفاع: ماكسيموفيتش / راؤول ألبيول / كاليدو كوليبالي / ماريو روي.
  • خط الوسط: آلان / ماريك هامسيك / فابيان.
  • خط الهجوم: خوسيه ماريا كاييخون / لورينزو إنسيني / ميليك.
  • المدير الفني: الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

ملخص مباراة ليفربول ونابولي والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة ليفربول ونابولي، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل فريق أن يفرض أسلوب لعبه على الطرف الآخر، وخاصة فريق نابولي الذي يخوض المباراة على أرضه ووسط جماهيره مما يجعله مطالباً بضرورة تحقيق الانتصار دون سواه.

وفي الدقيقة الحادية عشر سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق نابولي في المباراة، وذلك حينما سدد الإيطالي لورينزو إنسيني كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيسر بقليل لحارس المرمى البرازيلي أليسون بيكر.

وفي الدقيقة التاسعة عشر تلقى فريق ليفربول ضربة موجعة للغاية، وذلك بعدما تعرض لاعبه الغيني نابي كيتا إلى إصابة قوية على مستوى الظهر، مما دفع الألماني يورغن كلوب مدرب فريق ليفربول إلى إخراجه من أرض الملعب ومن ثم إشراك القائد جوردان هندرسون بدلاً منه.

وفي الدقيقة الثالثة والثلاثين سنحت فرصة أخرى خطيرة لمصلحة فريق نابولي، وهذه المرة حينما سدد المهاجم البولندي ميليك كرة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى أليسون بيكر تصدى للكرة بنجاح مبقياً على نظافة شباكه من الأهداف.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع التعادل السلبي بدون أهداف.

ملخص مباراة ليفربول ونابولي والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة ليفربول ونابولي، في شوط المباراة الثاني دخل كل فريق عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة، وخاصة فريق ليفربول الذي أراد الانفراد بصدارة جدول ترتيب المجموعة الثالثة دون أي شريك على الإطلاق.

وفي الدقيقة الخمسين كاد فريق نابولي ينجح في افتتاح التسجيل، وذلك حينما سدد المهاجم ميليك كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى أليسون بيكر تصدى للكرة وحرم أصحاب الأرض من التقدم في النتيجة.

وفي الدقيقة الثامنة والستين حاول الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب فريق نابولي أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية، وذلك من خلال إشراك كلاً من الإيطالي سيموني فيردي إضافة إلى البلجيكي دريس ميرتينز بدلاً من الإسباني فابيان إضافة إلى البولندي ميليك.

ومع مرور الدقائق تراجع مستوى فريق ليفربول بشكل ملحوظ للغاية سواء من الناحية الفنية أو خاصة من الناحية البدنية، وفي مقابل ذلك فرض فريق نابولي سيطرته بشكل كامل على مجريات اللعب في إطار سعيه لتسجيل الأهداف بأي شكل من الأشكال.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الثانية والثمانين كاد فريق نابولي ينجح أخيراً في ترجمة سيطرته الكاملة على المباراة، وذلك حينما سدد البديل دريس ميرتينز كرة من داخل منطقة الجزاء، إلا أن العارضة تصدت للكرة وحرمت أصحاب الأرض من التسجيل.

وفي الوقت الذي كان فيه الجميع ينتظر صافرة نهاية المباراة حدثت المفاجأة، وذلك حينما استغل النجم لورينزو إنسيني ثغرة في خط دفاع فريق ليفربول في الدقيقة التسعين لينجح على إثرها في تسجيل الهدف الأول والوحيد لمصلحة فريقه في المباراة وسط فرحة عارمة من طرف الجماهير الإيطالية في المدرجات، لتذهب بعد ذلك إلى نهايتها دون أن تشهد أي جديد على وقع فوز مثير وفي غاية الأهمية لمصلحة فريق نابولي بهدف نظيف.

إقرأ أيضاً: