ملخص مباراة فرنسا وألمانيا الثلاثاء 16/10/2018 في دوري الأمم الأوروبية
مباراة منتخب فرنسا مع منتخب ألمانيا

ملخص مباراة فرنسا وألمانيا، حقق منتخب فرنسا فوزاً مثيراً للغاية على حساب ضيفه منتخب ألمانيا بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بين المنتخبين في مساء اليوم الثلاثاء الموافق 16 أكتوبر 2018 على ملعب فرنسا الدولي في العاصمة الفرنسية باريس.

وقد نجح في تسجيل أهداف المنتخب الفرنسي في المباراة النجم أنطوان جريزمان في الدقيقة الثانية والستين والدقيقة الثمانين من ركلة جزاء، فيما سجل الهدف الوحيد لمصلحة منتخب ألمانيا في المباراة النجم توني كروس في الدقيقة الرابعة عشر من ركلة جزاء.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الجولة الرابعة عن المجموعة الأولى في الدرجة الأولى في إطار دور المجموعات في مسابقة دوري الأمم الأوروبية 2018 / 2019 م، وبذلك رفع المنتخب الفرنسي رصيده إلى 7 نقاط في صدارة جدول ترتيب المجموعة، فيما استقر رصيد منتخب ألمانيا عند نقطة واحدة فقط لا غير في المركز الأخير في ترتيب المجموعة.

وجاءت تشكيلة منتخب فرنسا الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: هوغو لوريس.
  • خط الدفاع: بنجامين / رافاييل فاران / كيمبيمبي / لوكاس هيرنانديز.
  • خط الوسط: نغولو كانتي / بليز ماتويدي / بول بوغبا.
  • خط الهجوم: كيليان مبابي / أنطوان جريزمان / أوليفيه جيرو.
  • المدير الفني: الفرنسي ديدييه ديشان.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة منتخب ألمانيا الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: مانويل نوير.
  • خط الدفاع: ماتياس جينتر / نيكولاس سولي / تيلو / ماتس هوميلس / نيكو شولز.
  • خط الوسط: جوشوا كيميتش / توني كروس / سيرجي جنابري / ليروي ساني.
  • خط الهجوم: تيمو فيرنر.
  • المدير الفني: الألماني يواخيم لوف.

ملخص مباراة فرنسا وألمانيا والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة فرنسا وألمانيا، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل منتخب أن يفرض سيطرته على الطرف الآخر، وخاصة المنتخب الفرنسي الذي يخوض المباراة على أرضه ووسط جماهيره الغفيرة مما يجعله مطالباً بتحقيق الانتصار دون سواه من أجل مواصلة الانفراد بصدارة ترتيب المجموعة الأولى في المسابقة وحيداً دون أي شريك.

وفي الدقيقة الرابعة عشر سنحت أمام المنتخب الألماني فرصة مثالية للغاية من أجل افتتاح التسجيل، وذلك حينما احتسب الحكم له ركلة جزاء ليتولى تنفيذها النجم توني كروس بنجاح محرزاً الهدف الأول لمصلحة الضيوف وسط حالة من الغضب من طرف الجماهير الفرنسية اعتراضاً على قرار احتساب ركلة الجزاء المشكوك في صحتها.

ولم يكتفِ المنتخب الألماني بذلك وحسب بل بحث عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل تسهيل مهمته في المباراة، وفي الدقيقة الرابعة والعشرين كاد يتحقق له ذلك حينما سدد المدافع ماتياس جينتر كرة من داخل منطقة الجزاء عقب استغلاله ثغرة في خط دفاع منتخب فرنسا، ولكن حارس المرمى هوغو لوريس أبعدها بنجاح إلى الخارج مبقياً على إثارة المواجهة بين الطرفين.

ومع مرور الدقائق واصل المنتخب الألماني الاستحواذ على الكرة بشكل كامل بحثاً عن مضاعفة تقدمه في النتيجة، وفي مقابل ذلك ظهر العجز الهجومي بشكل واضح على المنتخب الفرنسي في ظل التنظيم المحكم لرجال المدير الفني الألماني يواخيم لوف.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من المنتخبين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع تقدم مفاجئ لمصلحة منتخب ألمانيا بهدف وحيد مقابل لا شئ.

ملخص مباراة فرنسا وألمانيا والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة فرنسا وألمانيا، في شوط المباراة الثاني دخل المنتخب الألماني عازماً على إضافة المزيد من الأهداف من أجل قتل المباراة نهائياً، وفي مقابل ذلك حاول المنتخب الفرنسي أن يقوم بتعديل النتيجة أولاً قبل التفكير في قلب الطاولة على ضيفه.

وفي الدقيقة الثانية والخمسين جاء أول رد فعل حقيقي من جانب المنتخب الفرنسي في المباراة، وذلك حينما انفرد النجم كيليان مبابي بحارس المرمى مانويل نوير، إلا أن الأخير تألق بشكل ملفت وتصدى للكرة بنجاح محافظاً على نظافة شباكه من الأهداف.

وبعدها بعشرة دقائق فقط لا غير نجح المنتخب الفرنسي في تسجيل هدف التعادل عبر النجم أنطوان جريزمان الذي استغل بدوره ضعف الرقابة الدفاعية المفروضة عليه من جانب المنتخب الألماني، ليُعيد المواجهة من جديد إلى نقطة الصفر وسط فرحة عارمة من طرف الجماهير الفرنسية في مدرجات ملعب فرنسا الدولي.

وفي الدقيقة الخامسة والسبعين حاول المدير الفني الألماني يواخيم لوف أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية نوعاً ما من أجل استعادة التوازن مرة أخرى، وذلك من خلال إشراك اللاعب يوليان دراكسلر بدلاً من اللاعب ليروي ساني.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الثمانين اشتعلت أجواء المدرجات كثيراً، وذلك بعدما احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة المنتخب الفرنسي ليتولى تنفيذها النجم أنطوان جريزمان بنجاح محرزاً الهدف الثاني لمصلحة منتخب بلاده واضعاً إياه في المقدمة وسط فرحة لا مثيل لها من طرف الجماهير الفرنسية.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من المنتخبين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع فوز في غاية الصعوبة لمصلحة المنتخب الفرنسي بهدفين مقابل هدف واحد، وبذلك يفقد المنتخب الألماني رسمياً كامل حظوظه في التأهل إلى الدور نصف النهائي في مسابقة دوري الأمم الأوروبية.

إقرأ أيضاً: