ملخص مباراة ميلان وأودينيزي الأحد 4/11/2018 في الدوري الإيطالي
فريق ميلان

ملخص مباراة ميلان وأودينيزي، حقق فريق ميلان فوزاً في غاية الصعوبة بهدف وحيد مقابل لا شئ خارج أرضه على حساب مضيفه فريق أودينيزي ، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين فى مساء اليوم الأحد الموافق 4 نوفمبر 2018 على ملعب داشيا في مدينة أوديني على أرض دولة إيطاليا.

وقد نجح في تسجيل الهدف الوحيد لمصلحة فريق ميلان في المباراة المدافع الإيطالي أليسيو رومانيولي في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع من عمر المباراة، علماً بأن هذه المباراة جاءت ضمن مباريات الأسبوع الحادي عشر في إطار مسابقة الدوري الإيطالي 2018 / 2019 م، وبذلك رفع فريق ميلان رصيده إلى 21 نقطة، فيما استقر رصيد فريق أودينيزي عند 9 نقاط.

وجاءت تشكيلة فريق ميلان الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: جانلويجي دوناروما.
  • خط الدفاع: أباتي / كريستيان زاباتا / أليسيو رومانيولي / ريكاردو رودريغيز.
  • خط الوسط: فرانك كيسي / تيموي باكايوكو / خواكين سوسو / دييغو لاكسالت.
  • خط الهجوم: باتريك كوتروني / جونزالو هيغواين.
  • المدير الفني: الإيطالي جينارو غاتوزو.

ملخص مباراة ميلان وأودينيزي والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة ميلان وأودينيزي، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل فريق أن يفرض سيطرته على الطرف الآخر، وخاصة فريق ميلان الذي يطمح في تعزيز موقعه في المركز الرابع في جدول ترتيب الدوري الإيطالي.

وفي الدقيقة السابعة سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق ميلان في المباراة، وذلك حينما سدد النجم الأرجنتيني جونزالو هيغواين كرة من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس مرمى فريق أودينيزي.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق أودينيزي في المباراة فلم يتأخر كثيراً، وذلك تحديداً في الدقيقة العاشرة حينما سدد اللاعب الأرجنتيني بوسيتو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى الِإيطالي جانلويجي دوناروما أبعدها بنجاح إلى الخارج.

وبعدها  بأربعة دقائق فقط لا غير سنحت أمام فريق ميلان فرصة أخرى خطيرة من أجل افتتاح التسجيل، وهذه المرة حينما سدد الإسباني خواكين سوسو كرة رائعة للغاية من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس مرمى فريق أودينيزي.

وفي الدقيقة التاسعة والعشرين واصل فريق ميلان حملاته الهجومية المكثفة بحثاً عن تسجيل الأهداف، وهذه المرة حينما نفذ خواكين سوسو ركلة حرة قريبة من منطقة الجزاء بطريقة رائعة، ولكن حارس مرمى فريق أودينيزي أبعدها بنجاح إلى الخارج مبقياً على نتيجة التعادل بين الطرفين.

وقبل نهاية الفترة الأولى من عمر اللقاء بقليل وتحديداً في الدقيقة الخامسة والثلاثين، تلقى فريق ميلان ضربة موجعة للغاية وذلك حينما تعرض مهاجمه جونزالو هيغواين إلى إصابة على مستوى الظهر لم يتمكن على إثرها من إكمال المباراة، مما دفع الإيطالي جينارو غاتوزو مدرب فريق ميلان إلى إخراجه من أرض الملعب ومن ثم إشراك اللاعب الشاب سامو كاستييخو بدلاً منه.

وفي الدقيقة الثالثة والأربعين واصل الحظ وقوفه بجانب فريق أودينيزي، وهذه المرة حينما سدد المهاجم الإيطالي الشاب باتريك كوتروني كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، ولكن حارس مرمى فريق أودينيزي واصل التألق هو أيضاً وأبعد الكرة إلى الخارج.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر الشوط استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

ملخص مباراة ميلان وأودينيزي والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة ميلان وأودينيزي، في شوط المباراة الثاني دخل فريق ميلان عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة نظراً لأهمية فوزه في هذه المباراة، وفي مقابل ذلك حاول فريق أودينيزي الإبقاء على نتيجة التعادل على أقل تقدير حتى نهاية المباراة.

وفي الدقيقة السادسة والخمسين كاد فريق ميلان ينجح أخيراً في تسجيل أولى أهدافه في المباراة، وذلك حينما سدد البديل سامو كاستييخو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، ولكن حارس مرمى فريق أودينيزي واصل تألقه بشكل ملفت للغاية وأبعد الكرة إلى الخارج بنجاح.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الثالثة والسبعين، حاول المدرب الإيطالي جينارو غاتوزو أن يقوم بتنشيط خط وسط ميدانه من الناحية الهجومية على أمل أن يتمكن فريقه من خطف هدف الانتصار، وذلك من خلال إشراك الإيطالي فابيو بوريني بدلاً من الأوروغوياني دييغو لاكسالت.

وفي الدقيقة السابعة والسبعين سدد اللاعب سامو كاستييخو كرة ساقطة بشكل رائع للغاية من خارج منطقة الجزاء، ولكن حارس مرمى فريق أودينيزي أبعدها بأطراف أصابعه ببراعة إلى الخارج محافظاً على نظافة شباكه من الأهداف.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى جاءت الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع وحينها نجح فريق ميلان في تحقيق المستحيل من خلال تسجيل هدفه الوحيد في المباراة، والذي جاء عبر المدافع الإيطالي أليسيو رومانيولي وسط فرحة لا مثيل لها من طرف جماهير الروسونيري، لتنتهي المباراة بعدها مباشرة على وقع فوز في غاية الصعوبة لمصلحة فريق ميلان بهدف وحيد مقابل لا شئ.

إقرأ أيضاً: ملخص مباراة مانشستر سيتي وساوثهامبتون الأحد 4/11/2018 في الدوري الإنجليزي