ملخص مباراة الشباب والفيصلي الخميس 8/11/2018 في الدوري السعودي للمحترفين
مباراة فريق الشباب مع فريق الفيصلي

ملخص مباراة الشباب والفيصلي، سقط فريق الشباب في فخ التعادل السلبي بدون أهداف خارج أرضه أمام مضيفه فريق الفيصلي، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين في مساء اليوم الخميس الموافق 8 نوفمبر 2018 على ملعب الملك سلمان عبدالعزيز على أرض دولة المملكة العربية السعودية.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الأسبوع التاسع في إطار مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان السعودي للمحترفين 2018 / 2019 م، وبذلك رفع فريق الشباب رصيده إلى 16 نقطة، فيما رفع فريق الفيصلي رصيده إلى 11 نقطة.

وجاءت تشكيلة فريق الشباب الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • فاروق بن مصطفى / جمال الدين بالعمريِ / صالح القميزي / عبدالملك الشمري / آرثر / ناصر الشمراني / جامَان / محمد سالم / فهد غازي / لويس أنطونيو / هتان باهبري.
  • المدير الفني: الروماني ماريوس سوموديكا.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق الفيصلي الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • مصطفى ملائكة / حمدان الشمراني / يزيد البكر / إيجور روسي / بوليتش / خاليِم / فهد الأنصاري / عبدالعزيز البيشي / روجيرو كوُيتنهو / دييغو كالديرون / جوزيف أكبالا.
  • المدير الفني: البرازيلي شاموسكا.

ملخص مباراة الشباب والفيصلي والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة الشباب والفيصلي، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل فريق أن يفرض سيطرته على الطرف الآخر، وخاصة فريق الشباب الذي يسعى للتقدم أكثر على مستوى جدول ترتيب مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان السعودي للمحترفين من أجل الوصول إلى المقاعد المؤهلة إلى مسابقة دوري أبطال آسيا.

ومع مرور الدقائق سيطر الهدوء نوعاً ما على مجريات اللعب بين الطرفين، ولعل ما ساهم في ذلك هو التنظيم الدفاعي لكلاً من الفريقين خوفاً من استقبال الأهداف في ظل سعي كلاً منهما لتحقيق الانتصار في نهاية المطاف.

وفي الدقيقة الخامسة والعشرين سنحت أولى الفرص الحقيقية لمصلحة فريق الشباب في المباراة، وذلك حينما سدد اللاعب هتان باهبري كرة من على حدود منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيسر بقليل لحارس المرمى مصطفى ملائكة.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق الفيصلي في المباراة فلم يتأخر كثيراً، وذلك تحديداً في الدقيقة التاسعة والثلاثين حينما سدد المهاجم الكولومبي دييغو كالديرون كرة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى فاروق بن مصطفى أمسك بها بسهولة دون أي مشاكل على الإطلاق.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

ملخص مباراة الشباب والفيصلي والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة الشباب والفيصلي، في شوط المباراة الثاني دخل كل فريق عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة، وخاصة في ظل أهمية النقاط الثلاث بالنسبة إلى كلاً منهما من هذه المباراة.

وفي الدقيقة الرابعة والخمسين كاد فريق الفيصلي ينجح في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما نفذ اللاعب عبدالعزيز البيشي ركلة حرة قريبة من منطقة الجزاء بطريقة رائعة، ولكن كرته علت العارضة بقليل وسط حالة من الحسرة من طرف جماهير نادي الفيصلي.

وفي الدقيقة الخامسة والسبعين كاد فريق الشباب ينجح في تسجيل أولى أهدافه في المباراة، وذلك حينما سدد أحد لاعبيه كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى مصطفى ملائكة تصدى لها بنجاح محافظاً على نظافة شباكه من الأهداف.

وبعدها بدقيقة واحدة فقط لا غير حاول البرازيلي شاموسكا المدير الفني لفريق الفيصلي أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية نوعاً ما بحثاً عن خطف هدف الانتصار في نهاية المطاف، وذلك من خلال إشراك اللاعب لويس غوستافو بدلاً من المهاجم دييغو كالديرون.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الثامنة والثمانين، كاد فريق الشباب يخطف هدف الانتصار حينما انفرد لاعبه إيجور روسي بحارس المرمى مصطفى ملائكة، إلا أن الأخير تألق بشكل ملفت للغاية وتصدى للكرة بنجاح، لتمر بعدها الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة دون أي جديد على الإطلاق، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

إقرأ أيضاً: حالة من القلق تُسيطر على جماهير الأهلي بعد الكشف عن حكم إياب نهائي دوري الأبطال !