ملخص مباراة الأهلي والوصل الخميس 22/11/2018 في كأس زايد للأندية الأبطال
مباراة فريق الأهلي مع فريق الوصل

ملخص مباراة الأهلي والوصل، تأهل فريق الوصل الإماراتي إلى الدور ربع النهائي في مسابقة كأس زايد للأندية الأبطال عقب تعادله الإيجابي بهدف لمثله أمام ضيفه فريق الأهلي، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين فى مساء اليوم الخميس الموافق 22 نوفمبر 2018 على ملعب زعبيل في مدينة دبي على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقد نجح في تسجيل الهدف الوحيد لمصلحة فريق الأهلي في المباراة اللاعب وليد سليمان في الدقيقة الثامنة والخمسين، فيما نجح في تسجيل الهدف الوحيد لمصلحة فريق الوصل في المباراة المدافع أوه بان سوك في الدقيقة الثانية والثمانين.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الإياب في إطار الدور ثمن النهائي في مسابقة كأس زايد للأندية الأبطال 2018 / 2019 م، علماً بأن مباراة الذهاب بين الفريقين كانت قد انتهت على وقع التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما لكل فريق على ملعب برج العرب في مدينة الإسكندرية.

وجاءت تشكيلة فريق الأهلي الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: محمد الشناوي.
  • خط الدفاع: كريم نيدفيد / سعد الدين سمير / ساليف كوليبالي / أيمن أشرف.
  • خط الوسط: حسام عاشور / أكرم توفيق / أحمد حمودي / وليد سليمان / محمد شريف.
  • خط الهجوم: مروان محسن.
  • المدير الفني: الفرنسي باتريس كارتيرون.

ملخص مباراة الأهلي والوصل والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة الأهلي والوصل، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول فريق الأهلي أن يفرض سيطرته الكاملة على مجريات اللعب في ظل حاجته إلى تحقيق الانتصار من أجل ضمان تأهله إلى الدور ربع النهائي من عمر المسابقة، وفي مقابل ذلك حاول فريق الوصل بداية المباراة بشكل هادئ من أجل إِمتصاص حماسة لاعبي المارد الأحمر.

وفي الدقيقة الثانية سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق الأهلي  في المباراة، وذلك حينما سدد المهاجم مروان محسن كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى يوسف الزعابي.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق الوصل في المباراة فلم يتأخر كثيراً، وذلك تحديداً في الدقيقة الثامنة والعشرين حينما سدد المدافع الكوري الجنوبي أوه بان سوك كرة برأسه من داخل منطقة الجزاء، إلا أن كرته العارضة بقليل وسط حالة من الترقب من طرف جماهير القلعة الحمراء في مدرجات ملعب زعبيل.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

ملخص مباراة الأهلي والوصل والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة الأهلي والوصل، في شوط المباراة الثاني دخل فريق الأهلي عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة من أجل تفادي سيناريو إقصائه من المسابقة في نهاية المطاف، وفي مقابل ذلك حاول فريق الوصل الحفاظ على نتيجة التعادل التي تضمن له مقعده في الدور ربع النهائي من عمر المسابقة.

وقبل انطلاق صافرة الحكم مباشرة حاول الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني لفريق الأهلي أن يقوم بزيادة الكثافة الهجومية لفريقه بحثاً عن تسجيل الأهداف، وذلك من خلال إشراك المهاجم المغربي وليد أزارو بدلاً من اللاعب محمد شريف.

وفي الدقيقة الثامنة والخمسين نجح فريق الأهلي في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما سجل له اللاعب وليد سليمان أولى أهدافه في المباراة وسط فرحة عارمة للغاية من طرف جماهير القلعة الحمراء في المدرجات.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الثانية والسبعين، حاول المدير الفني الفرنسي باتريس كارتيرون أن يقوم بتنشيط خط وسط ميدانه من الناحية الهجومية سعياً لتسجيل المزيد من الأهداف من أجل قتل المباراة بشكل نهائي، وذلك من خلال إشراك اللاعب أحمد الشيخ بدلاً من اللاعب أحمد حمودي.

وبعدها بدقيقتين فقط لا غير سنحت أمام فريق الأهلي فرصة مثالية للغاية من أجل تحقيق مبتغاه، وذلك حينما انفرد البديل المغربي وليد أزارو بحارس المرمى يوسف الزعابي، إلا أن الأخير تألق بشكل ملفت للغاية وأبعد الكرة إلى الخارج بنجاح.

وفي الدقيقة الثانية والثمانين حدث ما لم يكن يتوقعه أي أحد على الإطلاق، وذلك حينما نجح فريق الوصل في تسجيل هدف التعادل عبر المدافع أوه بان سوك عقب إِستغلاله خطأ فادح من حارس المرمى محمد الشناوي إضافة إلى إِرتباك غير مبرر على الإطلاق في خط دفاع فريق الأهلي وسط حالة من الصدمة من طرف جماهير القلعة الحمراء.

وفي الدقيقة الرابعة والثمانين دفع المدير الفني الفرنسي باتريس كارتيرون بآخر أوراقه الهجومية في المباراة بحثاً عن الفوز بأي وسيلة ممكنة، وذلك من خلال إشراك المهاجم الشاب صلاح محسن بدلاً من متوسط الميدان أكرم توفيق.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع التعادل الإيجابي بهدف لمثله لكل فريق، وهي النتيجة التي أقصت المارد الأحمر من الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس زايد للأندية الأبطال وسط صدمة كبرى من الجماهير الأهلاوية بعد صدمة خسارة لقب دوري أبطال أفريقيا قبل أسبوعين من الآن.

إقرأ أيضاً: ملخص مباراة ألمانيا وهولندا الإثنين 19/11/2018 في دوري الأمم الأوروبية