ملخص مباراة ريال مدريد وروما الثلاثاء 27/11/2018 في دوري أبطال أوروبا
مباراة ريال مدريد مع روما

ملخص مباراة ريال مدريد وروما، حقق فريق ريال مدريد الإسباني فوزاً هاماً للغاية خارج أرضه على حساب مضيفه فريق روما الإيطالي بهدفين مقابل لا شئ، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين فى مساء اليوم الثلاثاء الموافق 27 نوفمبر 2018 على ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية روما.

وقد نجح في تسجيل أهداف فريق ريال مدريد في المباراة كلاً من الويلزي جاريث بيل في الدقيقة السابعة والأربعين، إضافة إلى الإسباني لوكاس فاسكيز في الدقيقة التاسعة والخمسين.

وجاءت هذه المباراة ضمن مباريات الجولة الخامسة عن المجموعة السابعة في إطار دور المجموعات في مسابقة دوري أبطال أوروبا 2018 / 2019 م، وبذلك رفع فريق ريال مدريد رصيده إلى 12 نقطة، فيما استقر رصيد فريق روما عند 9 نقاط.

وجاءت تشكيلة فريق ريال مدريد الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: تيبو كورتوا.
  • خط الدفاع: داني كارفاخال / رافاييل فاران / سيرجيو راموس / مارسيلو.
  • خط الوسط: ماركوس لورينتي / توني كروس / لوكا مودريتش.
  • خط الهجوم: لوكاس فاسكيز / جاريث بيل / كريم بنزيمة.
  • المدير الفني: الأرجنتيني سانتياغو سولاري.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق روما الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: روبن أولسن.
  • خط الدفاع: أليساندرو فلورينزي / كوستاس مانولاس / فيديريكو فازيو / ألكسندر كولاروف.
  • خط الوسط: ستيفن نزونزي / كريستانتي / زانيولو.
  • خط الهجوم: أوندر / ستيفان الشعراوي / باتريك شيك.
  • المدير الفني: الإيطالي دي فرانشيسكو.

ملخص مباراة ريال مدريد وروما والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة ريال مدريد وروما، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل فريق أن يفرض سيطرته على الطرف الآخر، وخاصة في ظل رغبة كلاً منهما في تحقيق الانتصار دون سواه من أجل الانفراد بصدارة ترتيب المجموعة السابعة.

وفي الدقيقة العشرين سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق ريال مدريد في المباراة، وذلك حينما سدد النجم الكرواتي لوكا مودريتش كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى السويدي روبن أولسن أبعدها بنجاح إلى الخارج.

وبعدها بدقيقتين فقط لا غير تلقى فريق روما ضربة موجعة للغاية، وذلك حينما تعرض لاعبه الإيطالي ستيفان الشعراوي إلى إصابة عضلية لم يتمكن على إثرها من إكمال المباراة، مما دفع الإيطالي دي فرانشيسكو مدرب فريق روما إلى إخراجه من أرض الملعب ومن ثم إشراك الهولندي الشاب جاستن كلويفرت بدلاً منه.

ومع مرور الدقائق سيطر الهدوء نوعاً ما على مجريات اللعب من الجانبين، وخاصة وأن كلاهما لا يرغب في الإِندفاع من الناحية الهجومية خوفاً من إستقبال الأهداف، والتي قد تُعقد من مهمة الفريق المتأخر في النتيجة.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق روما في المباراة، فقد جاء في الدقيقة الرابعة والثلاثين وذلك حينما سدد الظهير الأيسر الصربي المخضرم ألكسندر كولاروف كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا وسط أجواء حماسية للغاية من طرف الجماهير الإيطالية في مدرجات ملعب الأولمبيكو.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

ملخص مباراة ريال مدريد وروما والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة ريال مدريد وروما، في شوط المباراة الثاني دخل كل فريق عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة، علماً بأن نتيجة التعادل سوف تُبقي وضع الترتيب على ما هو عليه دون أي تغيير على الإطلاق، وذلك من خلال احتفاظ الفريق الملكي بصدارة الترتيب وأيضاً احتفاظ فريق روما بمركز الوصافة.

وفي الدقيقة السابعة والأربعين نجح فريق ريال مدريد في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما إِستغل النجم الويلزي جاريث بيل ثغرة في خط دفاع فريق روما لينجح على إثرها في تسجيل الهدف الأول لمصلحة الفريق الملكي وسط حالة من الصدمة من طرف الجماهير الإيطالية.

ولم يكتفِ فريق ريال مدريد بذلك وحسب بل بحث عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل حسم الأمور بشكل نهائي، وفي الدقيقة التاسعة والخمسين تمكن الفريق الملكي من تحقيق مسعاه، وذلك حينما سجل له النجم الإسباني لوكاس فاسكيز الهدف الثاني قاضياً بنسبة كبيرة على جميع آمال فريق الذئاب في المباراة.

وفي الدقيقة السابعة والسبعين حاول الأرجنتيني سانتياغو سولاري مدرب فريق ريال مدريد أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية نوعاً ما بحثاً عن تسجيل المزيد من الأهداف، وذلك من خلال إشراك المهاجم الدومينيكاني ماريانو دياز بدلاً من النجم الفرنسي كريم بنزيمة.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع فوز في غاية الأهمية لمصلحة فريق ريال مدريد بهدفين مقابل لا شئ.

إقرأ أيضاً: ملخص مباراة برشلونة وأتلتيكو مدريد السبت 24/11/2018 في الدوري الإسباني