ملخص مباراة ليفربول وإيفرتون بمشاركة “محمد صلاح” الأحد 2/12/2018
مباراة ليفربول وإيفرتون

ملخص مباراة ليفربول وإيفرتون، حسم فريق ليفربول ديربي الميرسيسايد عقب فوزه الشاق على حساب ضيفه وجاره فريق إيفرتون بهدف وحيد مقابل لا شئ، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين فى مساء اليوم الأحد الموافق 2 ديسمبر 2018 على ملعب أنفيلد رود في مدينة ليفربول على أرض دولة إنجلترا.

وقد نجح في تسجيل الهدف الوحيد لمصلحة فريق ليفربول في المباراة البلجيكي ديفوك أوريجي في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع من المباراة، علماً بأن هذه المباراة جاءت ضمن مباريات الأسبوع الرابع عشر في إطار مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز 2018 / 2019 م، وبذلك رفع فريق ليفربول رصيده إلى 36 نقطة، فيما استقر رصيد فريق إيفرتون عند 22 نقطة.

وجاءت تشكيلة فريق ليفربول الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: أليسون بيكر.
  • خط الدفاع: ألكسندر أرنولد / جو جوميز / فيرجيل فان دايك / أندي روبرتسون.
  • خط الوسط: فابينيو / جورجينيو فينالدوم / شيردان شاكيري.
  • خط الهجوم: محمد صلاح / ساديو ماني / روبيرتو فيرمينو.
  • المدير الفني: الألماني يورغن كلوب.

ملخص مباراة ليفربول وإيفرتون والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة ليفربول وإيفرتون،  في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر المباراة حاول فريق ليفربول أن يفرض سيطرته الكاملة على مجريات اللعب نظراً لكونه يخوض مباراة الديربي على أرضه ووسط جماهيره الغفيرة، وفي مقابل ذلك حاول فريق إيفرتون البقاء في منتصف ملعبه مع الاعتماد في الوقت ذاته على الهجمات المرتدة السريعة.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن أولى الفرص الخطيرة في المباراة جاءت لمصلحة فريق إيفرتون، وذلك حينما سدد المدافع الكولومبي يريِ مينا كرة برأسه من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى البرازيلي أليسون بيكر.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق ليفربول في المباراة فلم يتأخر كثيراً، وذلك حينما انفرد السنغالي ساديو ماني بحارس المرمى الإنجليزي جوردان بيكفورد، إلا أن اللاعب السنغالي أضاع الكرة بغرابة شديدة للغاية وسط حسرة كبيرة من طرف الألماني يورغن كلوب مدرب فريق ليفربول.

وفي الدقيقة الحادية والعشرين هدد فريق إيفرتون من جديد مرمى جاره، وهذه المرة حينما سدد البرتغالي أندريه غوميش كرة برأسه من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى أليسون بيكر تصدى للكرة بنجاح قبل أن يُبعدها المدافع الإنجليزي جو جوميز من على خط المرمى ببراعة كبيرة للغاية مبقياً على نتيجة التعادل بين الفريقين.

وفي الدقيقة الرابعة والثلاثين سنحت أمام فريق ليفربول فرصة أخرى مثالية للغاية من أجل تسجيل أولى أهدافه في المباراة، وذلك حينما انفرد السويسري شيردان شاكيري بحارس المرمى جوردان بيكفورد، إلا أن الأخير تألق بشكل ملفت للغاية وأبعد الكرة إلى الخارج بنجاح.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول من الديربي على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

ملخص مباراة ليفربول وإيفرتون والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة ليفربول وإيفرتون، في شوط المباراة الثاني دخل كل فريق عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة من أجل الفوز بزعامة مدينة ليفربول، وخاصة فريق ليفربول الذي يُصارع على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الحالي.

وفي الدقيقة الثامنة والأربعين كاد فريق ليفربول ينجح أخيراً في إفتتاح التسجيل، وذلك حينما سدد المصري محمد صلاح كرة رائعة من خارج منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى جوردان بيكفورد.

وفي الدقيقة الثالثة والخمسين واصل فريق ليفربول إهدار الفرص السهلة بغرابة شديدة للغاية، وهذه المرة حينما إِنفرد السنغالي ساديو ماني بحارس المرمى جوردان بيكفورد للمرة الثانية، إلا أنه أضاع الكرة بذات الطريقة الغريبة مثلما كان حاله في المرة الأولى وسط حالة من التعجب من طرف الألماني يورغن كلوب مدرب فريق ليفربول.

وفي الدقيقة الرابعة والستين حاول البرتغالي ماركو سيلفا مدرب فريق إيفرتون أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية نوعاً ما سعياً لخطف هدف الانتصار في نهاية المطاف، وذلك من خلال إشراك اللاعب لوكمان بدلاً من الإنجليزي ثيو والكوت.

وفي الدقيقة الحادية والسبعين حاول أن يقوم المدرب الألماني يورغن كلوب بتنشيط خط وسط ميدانه نوعاً ما على أمل أن يتمكن فريقه من خطف هدف الانتصار، وذلك من خلال إشراك الغيني نابي كيتا بدلاً من السويسري شيردان شاكيري.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة الخامسة والسبعين، واصل المدرب الألماني يورغن كلوب عملية إجراء التعديلات على تشكيلة فريقه، وهذه المرة من خلال إشراك الإنجليزي دانييل ستوريدج بدلاً من المصري محمد صلاح.

وفي الدقائق المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق، حتى جاءت الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع وحينها إِستغل فريق ليفربول خطأ فادح من حارس المرمى جوردان بيكفورد، لينجح على إثرها في تسجيل هدفه الوحيد في المباراة عبر البلجيكي ديفوك أوريجي وسط فرحة لا مثيل لها من طرف أصحاب الأرض، لتنتهي بعدها المباراة مباشرة على وقع فوز شاق للغاية لمصلحة فريق الريدز.

إقرأ أيضاً: ملخص مباراة أرسِنال وتوُتنهام هوتسبير السبت 2/12/2018 في الدوري الإنجليزي