أخبار الرياضة

بعد ظهور محمد صلاح بها.. الإفتاء توضح حكم وضع الحاج كمامة طبية

Advertisements
صلاح أثناء تأدية مناسك العمرة
Advertisements

حرص النجم الدولي ولاعب منتخب مصر ونادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح، فجر اليوم الإثنين، على أداء العمرة، إذ أدى المناسك المقدسة قبل السفر للانتظام في تدريبات “الريدز” لخوض منافسات موسمه الثالث مع الفريق.

وانتشرت صورة محمد صلاح، عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي أثناء ارتدائه ملابس الإحرام وتأديته للمناسك المقدسة في مكة المكرمة، وظهر “مو صلاح” داخل الكعبة الشريفة، وهو يرتدي كمامة طبية في أثناء أداء مناسك فريضة العمرة.

Advertisements

وأجابت دار الإفتاء المصرية عبر موقعها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، عن حكم وضع الحاج أو المعتمر للكمامات الطبية، خلال تأدية مناسك الفريضة المقدسة، أجابت دار الإفتاء المصرية، وردت على سؤال حول هذا الأمر بأنه يجوز للمحرم (الحاج أو المعتمر) وضعها، ولا فدية عليه.

وذكرت دار الإفتاء أنه من أهلَّ بالحج أو العمرة عليه محظورات ينبغي ألا يفعلها، ومن هذه المحظورات في الملبس، أنه لا يحل للرجل المحرم أن يستر جسمه -كله أو بعضه أو عضوًا منه- بشيء من اللباس المخيط أو المحيط، ويستر جسمه بما سوى ذلك، فيلبس رداءً يلفه على نصفه العلوي، وإزارًا يلفه على باقي جسمه، والدليل على ذلك: ما رواه البخاري ومسلم عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما: أَنَّ رَجُلًا سَأَلَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ: مَا يَلْبَسُ الْمُحْرِمُ مِنَ الثِّيَابِ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ: «لَا تَلْبَسُوا الْقُمُصَ، وَلَا الْعَمَائِمَ، وَلَا السَّرَاوِيلَاتِ، وَلَا الْبَرَانِسَ، وَلَا الْخِفَافَ، إِلَّا أَحَدٌ لَا يَجِدُ النَّعْلَيْنِ، فَلْيَلْبَسِ الْخُفَّيْنِ، وَلْيَقْطَعْهُمَا أَسْفَلَ مِنَ الْكَعْبَيْنِ، وَلَا تَلْبَسُوا مِنَ الثِّيَابِ شَيْئًا مَسَّهُ الزَّعْفَرَانُ وَلَا الْوَرْسُ».

وأشارت داء الإفتاء إلى أن لبس الكمامة للمرأة المحرمة -في العمرة أو الحج خشية العدوى من الأمراض- جائزٌ، ولا فدية عليها؛ إذ أن الكمامة لا تُعَدُّ سترا للوجه؛ فقد قال الإمام ابن قدامة في “المغني”: “مُنِعَت المرأةُ من البرقع والنقاب ونحوهما مما يُعَدُّ لستر الوجه”.

وحول فتوتها بجواز لبس الكمامة، اوضحت دار الإفتاء المصرية أن حاجة المحرمين للكمامات الطبية التي تقيهم من الأمراض المعدية عن طريق النفس والهواء، ضرورة طبية لا استغناء عنها لبعضهم، فيجوز لهم أن يقلدوا القول بالجواز؛ نظرًا للحاجة الطبية، ولأن الحفاظ على النفس مقصد من مقاصد الشريعة، لذا فيجوز للمحرم لبس الكمامة الطبية، ولا فدية عليه”، بحسب دار الإفتاء.

وفي المقابل، سيختتم نادي ليفربول معسكره التحضيري بمباراة أمام ليون يوم الأربعاء المقبل قبل مواجهة مانشستر سيتي في الرابع من أغسطس المقبل ببطولة كأس الدرع الخيرية.

وانضم المصري محمد صلاح إلى قائمة الفريق إلى جانب البرازيليين أليسون بيكر وروبيرتو فيرمنيو العائدين من الراحة، حيث غاب صلاح عن المعسكر التحضيري لليفربول لحصوله على قسط من الراحة بعد مشاركته برفقة المنتخب المصري في بطولة كأس الأمم الأفريقية التي خرجت منها مصر من دور الـ16 بعد الهزيمة على يد منتخب جنوب جنوب أفريقيا.

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي