أخبار الرياضة

الجولة الأولى في البريميرليج.. 27 هدفا ومنافسة رباعية لـ محمد صلاح

Advertisements
Advertisements

انتهت الجولة الأولى بالدوري الإنجليزي للموسم الجديد 2019 – 2020، مساء أمس الأحد، بفوز ساحق حققه فريق مانشستر يونايتد على نظيره تشيلسي، بأربعة أهداف نظيفة، على ملعب أولد ترافورد، وشهدت الجولة الأولى نحو 27 هدفًا خلال 10 مباريات

ولم يستطع “البلوز” تحقيق الفوز أمام مان يونايتد، ليكون الفريق الوحيد من الفرق الكبرى الذي سقط في الأسبوع الافتتاحي، حيث حققت أندية “ليفربول، ومانشستر سيتي، وتوتنهام، وأرسنال، ومانشستر يونايتد” فوزا في افتتاحية مبارياتها في الموسم الجديد بالدوري الإنجليزي.

Advertisements

وفي بداية اللقاء، حقق فريق ليفربول فوزًا ساحقًا في بداية مشواره في “البريميرليج: وتغلت على نظيره نوريتش سيتي بأربعة أهداف مقابل هدف، يوم الجمعة الماضي، كما حقق “مان سيتي” فوزًا عريضًا على وست هام يونايتد بخمسة أهداف نظيفة، وبثلاثة أهداف نظيفة تخطى برايتون نظيره واتفورد، وبالنتيجة نفسها فاز بيرنلي على ساوثهامبتون.

وفي مباراة كريستال بالاس ونظيره إيفرتون تحقق التعادل السلبي، وخيم التعادل الإيجابي على لقاء بورنموث وشيفيلد يونايتد بهدف لكل منهما، وفاز توتنهام هوتسبير على ضيفه أستون فيلا بثلاثة أهداف مقابل هدف، وفي مباريات مساء الأحد، تخطى أرسنال مضيفه نيوكاسل يونايتد بهدف دون رد، وتعادل نادي ليستر سيتي مع نظيره ولفرهامبتون سلبيًا، فيما حقق فريق مانشستر يونايتد فوزًا عريضًا على نظيره تشيلسي بأربعة أهداف دون رد.

صراع الهدافين

واشتعل صراع الهدافين مبكرًا، وبات الإنجليزي رحيم ستيرلنج جناح “مان سيتي” متربعا على قمة ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي برصيد ثلاثة أهداف “هاتريك” أحرزها عقب فوز “مان بلو” على ضيفه وست هام يونايتد بخمسة أهداف نظيفة، وفي المركز الثاني حل اللاعبون هاري كين مهاجم توتنهام، آشلي بارنس مهاجم بيرنلي، وماركوس راشفورد مهاجم مانشستر يونايتد، في وصافة الهدافين، بتسجيل كل منهم ثنائية لأنديتهم في الجولة الأولى.

وجاء اللاعب المصري محمد صلاح نجم ليفربول، وكذا الجابوني بيير إمريك أوباميانج مهاجم أرسنال، هدافا النسخة الماضية لبريميرليج مناصفة مع ساديو ماني برصيد 22 هدفًا، في المركز الثالث بهدف وحيد لكل منهما حيث أحرز صلاح في الجولة الأولى أمام نوريتش سيتي هدفًا، وأوباميانج أمام نيوكاسل.

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي