300 ألف جنيه غرامة من الزمالك للشناوي سبب صورة على الفيس بوك

قررت إدارة نادي الزمالك، إحالة اللاعب أحمد الشناوي حارس مرمى الفريق الأول للتحقيق اليوم الجمعة و ذلك على خلفية استخدامه لمواقع التواصل الاجتماعي.

هذا و وكان أحمد الشناوي قد نشر صورة له عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” مرتدياً قميصاً أحمر، و مكتوب عليها “قُضي الأمر. مفاجأة كبرى”.

و عقب هذه الصورة سادت حالة من الجدل بين رواد الفيس بوك حيث فسر الكثير منهم الأمر على أن الشناوي سوف يرحل من نادي الزمالك لصفوف النادي الأهلي كما أشيع في الفترة الأخيرة .

هذا و حسب تصريحات جمال عبد الحميد عضو الجهاز الفني لنادي الزمالك فإنه قد تقرر خصم مبلغ 300 ألف جنيه من اللاعب و تجويله للتحقيق و ذلك حسب لوائح الفريق التي تتيح ذلك و أكد عبد الحميد على أن هذه الغرامة بسبب مخالفة اللاعب لحظر استخدام مواقع التواصل الاجتماعية و الذي قرره إدارة نادي الزمالك مسبقاً .

و رداً على هذه الغرامة و التحويل للتحقيق و منع و حسم الجدل خرج أحمد الشناوي في مداخلة مع برنامج مساء الأنوار و قال خلالا : “ما كتبته ليس له علاقة بكرة القدم على الاطلاق . أنا أقوم حاليًا بالتجهيز لافتتاح شئ كبير في بلدي بورسعيد، و ودت بالحديث عنه عبر حسابي الشخصي”.

و حول احتمالية رحيل اللاعب عن الزمالك إلى الأهلي رد الشناوي قائلاً: “أنا يتبقى لي ثلاث سنوات في عقدي مع الفريق، و احترم القلعة البيضاء و مرتضى منصور رئيس النادي، و لا يوجد أي مجال للانتقال للأهلي”.

و اختتم الشناوي حديثه قائلاً : “أنا لا أرغب في ربط كل ما اكتبه على الفيس بوك بكرة القدم”.