أبل تحصل على تصريح اختبار شبكات 5G من لجنة الاتصالات الفدرالية
شبكات 5G

أكدت أحدث تقرير أن شركة أبل قد حصلت على الإذن المطلوب لبدء إجراء اختبار الشبكات الخاصة بالجيل الخامس 5G، وهى بذلك سوف تصبح واحدة من أحدث الشركات التى تحصل على ترخيص من قبل لجنة الاتصالات الفدرالية  لإجراء اختبار خدمات شبكات الجيل الخامس 5G.

كما تم حصول شركة أبل على موافقة لجنة الاتصالات الفدرالية على توسيع نطاق الترددات فى السنة السابقة، والتي بموجبها يمكن أن تدعم موجات المليمتر ومن أهم ما يميزها قصر الطول الموجي مع ارتفاع تردد للإرسال.

حصلت شركة أبل أيضا على الرخصة التدريبية لإجراء اختبار التكنولوجيا من خلال موقعين بالقرب من مكاتب الشركة بكاليفورنيا فى ميلبيتاس، لكن هذا الأمر لا يؤكد أن الشركة الأمريكية سوف تجرى تطوير الهاتف الذي يعزز التقنية الحديثة قريبا، إذ من الممكن أن لا يرى العالم هذا الهاتف المتطور حتى سنة 2020، عندما تسير هذه التقنية الجديدة مقياس جديدا للاتصال اللاسلكي.

من الملاحظ أن الموجات المليمترية تعمل فى نطاق يتراوح ما بين 30 و300GHz، مما يصاحب هذا من توفير  كثيرا من الوقت المطلوب لنقل المعلومات، كما نلاحظ أيضا أن السرعة أصبحت أعلى بكثير من التى تقدمها شبكات 4G، ومع هذا، فإن شبكات الجيل الخامس 5G قد تصبح عرضة بشكل كبير لظروف الطقس، التى تتمثل فى الثلوج والرياح والمطر ، ويمكن أن يواجه استقبال الإشارات الأخطار داخل المباني والمنشآت.

أوقفت شركة أبل بصورة رسمية عملية بيع أجهزة آيبود نانو و Shuffle، كما قامت شركة أبل بمسح  هذه الأجهزة من متجرها على شبكة الإنترنت، مساء يوم الخميس، وهو ما يفسر أنه لم المستخدمين يستطيعون شراء أجهزة آيبود فيما عدا نسخة “آيبود تاتش” التي لا تظل هى الوحيدة موجودة حاليا على متجر الشركة.

صرح المتحدث باسم شركة “آبل”، عن سعى الشركة لتسهيل تشكيلة أجهزة آيبود قائلا: “إن الشركة تعمل الآن على تبسيط تشكيلة أجهزة آي بود من خلال طرازين من أجهزة “آيبود تاتش”، أضاف سيادته عن سعة وأسعار الاجهزة فقال: “متوافرين مع ضعف السعة والسعر يبدأ من 199 دولارا فقط”.