جوجل تطرح أجهزة لاب توب تعمل بالأوامر الصوتية فى الأسواق قريباً
جوجل تطرح أجهزة لاب توب تعمل بالأوامر الصوتية فى الأسواق قريباً

نشر أحد التقارير الحديثة لموقع Engadget الأمريكى أن مؤسسة جوجل المعروفة على وشك أن تقوم بطرح مساعدها الشخصي Goggle Assistant فى أجهزة اللاب توب التى أصدرتها الشركة والتى عرفت باسم “كروم بوك”، حيث تم رصد الكثير من التلميحات والإشارات التي توضح نية الشركة الإعلان عن هذه الخطوة، أثناء مؤتمرها الذى من المنتظر أن يتم انعقاده يوم 4 أكتوبر فى مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية.

وأكد تطبيق الصفحة الرئيسية فى جوجل على أن عدد من تطبيقات المساعد التى من المنتظر أن تعمل مع أجهزة كروم بوك، وبالرغم من ظهور عدة ظواهر تؤكد دعم هذا المساعد فى الماضي، ولكن كل هذه المعلومات الجديدة  تظهر أن الدعم أصبح على مقربة من البدء فى العمل.

ولفتت عدة تسريبات أنه فى حال إعلان الشركة عن جهاز لاب توب جديد أثناء المؤتمر، فإن نظام التشغيل كروم سيحظى ببعض الاهتمام وتسليط الضوء، وبالتالي ستكون فرصة سانحة لإدخال الميزة الرئيسية، ولكن يبقى من غير المعلوم ما إذا كانت هذه المميزات الجديدة ستكون متوفرة على نطاق كبير منذ البداية أم لا، فلا يوجد أدنى شك بأن جوجل تسعى إلى وضع ميزة المساعد داخل عدد كبير من الأجهزة، ولكنها قد تستخدم ميزة إمكانيات الوصول المبكر إلى جهاز اللاب توب الجديد لجذب عدد أكبر من المقبلين على شرائه.

يذكر أن شركة جوجل كانت تعمل على تحديث عدد كبير من برامجها الأمنية للحسابات عبر الإنترنت لتطوير حماية وعزل المستخدمين عن الهجمات الإلكترونية والقرصنة المنتشرة خلال الفترات الاخيرة والتى تصنف بكونها رغبات سياسية.

اقرأ أيضاً ..جوجل تطرح آخر تطوراتها في السوق العالمي في يوم 4 أكتوبر القادم

ونشرت عدة وكالات إخبارية عن وجود اثنين من المسؤولين أعلنت جوجل عن قدرتهم فى تنفيذ خطة الشركة التي  ستبدأ الشهر القادم لتوفير خدمة الحماية الجديدة والتي سيطلق عليها اسم “برنامج الحماية المتقدمة” Advanced Protection Program التي تعطى مجموعة كبيرة من المميزات إلى حسابات الأفراد، مثل البريد الإلكتروني، ويشمل ذلك إيقاف تطبيقات الطرف الثالث من الوصول إلى البيانات.

ومن المنتظر أن يعمل البرنامج على أن يستبدل الحاجة إلى إستخدام التحقق بخطوات لحماية الحسابات بمفتاح امان مادى، هذا وتدرس الشركة أن تقوم بعمل تسويق للمنتج على المديرين التنفيذيين للشركات والسياسيين والعدد ممن يملكون مخاوف أمنية كبيرة.

وتأتى هذه الخطوة في أعقاب اختراق رسائل البريد الإلكتروني المعروفة بأسم جيميل من شركة جوجل “لجون بوديستا”، مدير الحملة الانتخابية لهيلاري كلينتون العام الماضى، بالإضافة إلى قواعد بيانات اللجنة الوطنية الديمقراطية.