“كاسبرسكي لاب” تعلن عن تنبؤاتها لتفخيخ أكبر البرامج خلال عام 2018
كاسبرسكي لاب

تابع موقع مصر 365 تنبؤات شركة كاسبرسكي لاب والذي أعلن أنه من المحتمل أن تشهد جميع دول العالم خلال العام الجديد 2018 تفخيخ عدد أكبر من “البرامج” على يدي مجموعة تستهدف عدد أكبر من الضحايا، مما يؤدي إلى صعوبة ملاحظتهم في محاولة لتفادي هذه المخاطر بالإضافة من إعاقة قدرات الشركات المستهدفة على العمل على تخفيف وطأة هذه الهجمات الإلكترونية.

وأشار شركة كاسبرسكي لاب أن هذه الهجمات الإلكترونية تعتمد على برامج متطورة تستهدف أجهزة الهاتف المحمول في ظل تزايد المهاجمين واعتمادهم على طرق جديدة لخرق الأهداف، وأعلن خبراء شركة كاسبرسكي لاب أن تنبؤاتهم جاء بناء على العديد من التجارب والأبحاث التي قامت بها الشركة، والتي أعلن عن وجود تهديدات في العديد من المجالات الصناعية وكذلك المجالات التقنية المتخصصة.

وأعلنت تنبؤات شركة كاسبرسكي لاب أن من أهم تنبؤاتها لتهديد عام 2018، والتي استند على هذا التنبؤ من خلال الهجمات التي تمت خلال العام الجاري 2017 مثل Ex petya، و Shadow pad، والتي تم من خلالها استهداف سلاسل توريد كبرى، ومن المتوقع أن هجمات العام الجديد ستكون أخطر بكثير على مواقع الأنترنت.

وأعلن رئيس الأبحاث الأمنية في فريق البحث والتحليل العالمي بشركة كاسبرسكي لاب “هوان أندريس جيريرو سادي” إن الهجمات التي تمت على سلاسل التوريد الكبرى، وأضاف أن هجمات العام الجديد 2018 سوف تزداد لتقوم هذه الفئة بوضع أبواب خلفية بالبرامج التي تعد أكثر انتشاراً من أجل العمل على زيادة نفاذهم إلى شركات البرمجة الغير محصنة ليتمكنوا من الدخول إلى شركات عديدة من دون ملاحظة مسؤولي الأمن، ومن دون وجود أي حلول أمنية لمنعهم”.

ومن تنبؤات شركة كاسبرسكي لاب لتهديدات عام 2018 والتي أوضحوا أنه ستكون عبارة عن برامج عالية المستوى تستهدف أجهزة الهاتف المحمول، وأضافوا إلى وجود عمليات استطلاع إلى جانب تصنيفات سوف تسبق جميع الهجمات من أجل العمل على حمايتها من الاستغلال الأمني، بالإضافة إلى اختراقات أكثر أجهزة توجيه الموديم والإنترنت.

كما أضافت شركة كاسبرسكي لاب أنه من المتوقع أيضا أن تكون الهجمات خلال عام 2018 أكثر تعقيداً للعمل على استغلال الجسور الواصلة بين نظام التشغيل وبين البرامج الثابتة في الحاسوب.