برايت كوف تستحوذ على قسم أعمال منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة أويالا

قامت اليوم شركة “برايت كوف” (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: BCOV)، الشركة الرائدة عالمياً في مجال توفير الخدمات السحابية المتكاملة لمحتوى الفيديو، بالكشف عن قيامها بإتفاقية نهائية للاستحواذ على قسم أعمال منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة “أويالا”، وهو مزود لتكنولوجيا الفيديو عبر السحابة.

تستحوذ “برايت كوف” على تقنية منصة الفيديو على الإنترنت من “أويالا”، بما في ذلك إدارة محتوى الفيديو ومنصة النشر “باكلوت” والتحليل “أناليتيكس” والبث المباشر “لايف” بالإضافة إلى بروتوكول الإنترنت الأساسي الخاص بها والبراءات ذات الصلة. وفي إطار هذه العملية، ستستحوذ شركة “برايت كوف” على أجزاء كبيرة من طاقم موظفي الهندسة والدعم والمبيعات العاملين في شركة “أويالا”، بما في ذلك عمليات الشركة في غوادالاخارا بالمكسيك. وتعتزم “برايت كوف” أن تتولى مسؤولية جميع علاقات العملاء والموردين والشركاء التي يستخدمها قسم أعمال منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة “أويالا” على مستوى العالم.

وفي سياق تعليقه على عملية الاستحواذ، قال جيف راي، الرئيس التنفيذي لشركة “برايت كوف”: “تتمتع ’أويالا‘ بقاعدة عملاء عالمية هائلة تدرك مدى تأثير مقاطع الفيديو وقدرتها على تحويل الأعمال والوصول إلى عملاء جدد”. وأضاف: “تساهم عملية الاستحواذ هذه، التي تشمل التنمية المباشرة للقوى العاملة العالمية الملتزمة وذات المؤهلات العالية لدينا، بتسريع قدراتنا على تقديم ابتكارات أسرع ودعم أعمق لجميع العملاء. كما أننا سنعزز من حضورنا في السوق وقدرتنا على تأمين أعمال جديدة في الأسواق المستهدفة الرئيسية. وإننا نتطلع للترحيب بعملاء منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة ’أويالا‘ وضمان انتقالهم السلس وتوفير أفضل تجربة لهم على المستوى العالمي”.

وقامت شركة “برايت كوف”، على مدى الأعوام الخمسة عشرة الماضية، بتطوير منصة الفيديو على الإنترنت الأكثر تطوراً في السوق بواسطة حلول تدعم مجالات الإعلام والترفيه والتسويق والشركات. وسيتم دمج الجوانب الخاصة بتقنية “أويالا” ضمن منصة “برايت كوف” من أجل تقديم عروض عالمية أكثر صلابة لجميع العملاء.

ومن جهته، قال جوناثان هيوبرمان، الرئيس التنفيذي لشركة “أويالا”: “يعتبر نجاح عملائنا أمراً شديد الأهمية بالنسبة لنا. وإن اختيار شركة ’برايت كوف‘ في هذا الصدد يؤكد هذا الالتزام ويضمن حصول عملائنا على تجربة عالمية المستوى”. وأضاف: “تحقق ’برايت كوف‘ إنجازات رائعة في سوق منصات الفيديو على الإنترنت. ويسرنا بأن عملاءنا سيعملون مباشرة مع الشركة الرائدة في السوق”.

هذا ومن المتوقع إغلاق الصفقة في النصف الأول من عام 2019.

لمحة عن “برايت كوف”

“برايت كوف” (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: BCOV) هي الشركة الرائدة عالمياً في مجال توفير الخدمات السحابية القوية لإدارة تجارب محتوى الفيديو وتحقيق الإيرادات المادية منها وتوفيرها عبر شاشات جميع الأجهزة. وباعتبارها قوة رائدة في عالم الفيديو على الإنترنت منذ تأسيس الشركة في عام 2004، ساهمت تكنولوجيا “برايت كوف” الحائزة على جائزة، وخدماتها غير المسبوقة، ومنظومة شركائها الواسعة، وانتشارها العالمي المثبت، بمساعدة الآلاف من الشركات في أكثر من 70 دولة على تحقيق نتائج أعمال أفضل بفضل أشرطة الفيديو.

البيانات التطلعية

يحتوي هذا البيان الصحفي على “بيانات تطلعية” بالمعنى المقصود في قانون إصلاح التقاضي الخاص بالأوراق المالية للعام 1995، بما في ذلك البيانات المتعلقة بموقفنا من تنفيذ إستراتيجية النمو الخاصة بنا، والاندماج الناجح والكامل بعد عملية الاستحواذ على أعمال منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة “أويالا”، وقدرتنا على توسيع موقعنا الريادي وفرصنا في السوق. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، الخطط والأهداف والتوقعات والنوايا والبيانات الأخرى الواردة في هذا البيان الصحفي التي لا تتعلق بالوقائع والبيانات التاريخية، ويمكن تحديدها من خلال استخدام كلمات مثل “نتوقع”، و”نتنبأ”، و”نعتزم”، و”نخطط”، و”نعتقد”، و”نسعى”، و”نقدّر” وعبارات أو كلمات مشابهة. تعكس هذه البيانات التطلعية وجهات نظرنا الحالية حول الخطط والنوايا والتوقعات والاستراتيجيات والآفاق الخاصة بنا، والتي تستند إلى المعلومات المتاحة لنا حاليًا والافتراضات التي قدمناها. وعلى الرغم من أننا نعتقد بأن خططنا ونوايانا وتوقعاتنا واستراتيجياتنا وآفاقنا تُعتبر مقبولة كما هي مبينة في تلك البيانات التطلعية أو بالطريقة التي تقدمها هذه البيانات، إلا أننا لا نستطيع أن نضمن إمكانية تحقيق أو الوصول إلى هذه الخطط أو النوايا أو التوقعات أو الاستراتيجيات. بالإضافة إلى ذلك، قد تختلف النتائج الفعلية ماديًا عن تلك المعبر عنها في البيانات التطلعية، وتخضع لمجموعة متنوعة من المخاطر والعوامل الخارجة عن سيطرتنا بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر: تاريخ الخسائر التي تكبدناها، والمخاطر المرتبطة بنجاح إتمام عملية الاستحواذ على أعمال منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة “أويالا”، والصعوبات في دمج التقنيات والمنتجات والعمليات والعقود وموظفي أعمال منصة الفيديو على الإنترنت الخاصة بشركة “أويالا”، وتحقيق الفوائد المتوقعة من عملية الاستحواذ، والتوقعات المتعلقة بالتبني واسع النطاق لطلبات العملاء على منتجاتنا، وآثار المنافسة المرتفعة وتسليع الخدمات التي نقدمها، بما في ذلك تسليم البيانات وتخزينها، وقدرتنا على توسيع مبيعات منتجاتنا للعملاء المتواجدين خارج الولايات المتحدة الأمريكية، ومواكبة التغيرات التقنية السريعة المطلوبة للبقاء في المنافسة في قطاعنا، وقدرتنا على استبقاء العملاء الحاليين، وقدرتنا على إدارة النمو الذي حققناه بفعالية والنجاح في تعيين موظفين يتمتعون بمؤهلات عالية، وتقلب أسعار أسهمنا المشتركة، والمخاطر الأخرى المذكورة تحت قسم “عوامل الخطر” في التّقرير السّنوي المقدّم وفق النموذج “10-كيه”، الذي سيتمّ تحديثه في وقت لاحق من خلال التقارير الفصليّة المقدّمة وفق النموذج “10-كيو”، وغيرها من المستندات المقدمة إلى لجنة الأوراق الماليّة والبورصة. كما أننا لا نلتزم بالقيام بتحديث أي بيانات تطلعية في هذا اليبان الصحفي، سواء كان ذلك نتيجةً لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبلية أو غير ذلك.